شيخي

هذا ما قاله الشيخي لـ »فبراير.كوم » عن فوز ابن يتيم بخمسين مليون في البوكر

« ليس لدي أي تعليق » هذه الجملة، كررها أكثر من مرة عبد الرحيم الشيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية، وهو يرد في استفسار لموقع « فبراير.كوم » عن موقفه والحركة من قضية ابن محمد يتيم برلماني الحزب، الذي فاز بخمسين مليون سنتيم في لعبة « البوكر » مؤخرا.

لم يرغب المسؤول الأول عن الحركة الدعوية، التي يعد محمد يتيم واحد من كوادرها، الرد أو التعليق عن القضية، سيما وأن محمد يتيم قال إن لعبة البوكر حلال، وهو الأمر الذي اعتبره عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي تقلب في المواقف من مثل هذه القضايا.

الشيخي، الذي بدا وكأنه لا يرغب في الحديث في الموضوع، أو ربما قد يكون الموضوع وضع الحركة في موقف حرج أمام الرأي العام، وفي معرض سؤالنا له عن موقفه أو موقف الحركة الاسلامية من لعبة « البوكر » اعتذر الشيخي مرة أخرى وقال لموقع « فبراير.كوم »: نحن لا نعلق على مثل هذه الأحداث، وهناك مؤسسات خاصة أولى بالنظر في هذا الموضوع « .

فما سر صمت الحركة ورفضها الحديث في الموضوع وإبداء موقفها منه؟ وهل فعلا للأمر علاقة بصدور تعليمات من قيادة الحزب المقربة منه كما ذكرت بعض وسائل الإعلام؟

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.