السلفيون ينزلون للشارع تزامنا مع الإضراب العام ضد بنكيران

السلفيون ينزلون للشارع تزامنا مع الإضراب العام ضد بنكيران

  • المحجوب   داسع
  • كتب يوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014 م على الساعة 11:05
معلومات عن الصورة : رئيس الحكومة

بالموازاة مع إعلان المركزيات النقابية خوضها لإضراب عام اليوم الأربعاء، احتجاجا على حكومة عبد الإله بنكيران، قررت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين بدورها تنظيم وقفتين احتجاجيتين، غدا الخميس، أي يوما واحد بعد الإضراب للتنديد بما أسماه بيان اللجنة المشتركة بـ » الانتكاسات التي يعرفها ملف المعتقلين الإسلاميين منذ تولي بنكيران لرئاسة الحكومة، والتصريحات التي يطلقها كبار مسؤوليه، وتملصهم من كل المسؤوليات والوعود السابقة فيما يخص حل هذا الملف ».

وألقى بيان للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، توصل موقع « فبراير.كوم » بنسخة منه، باللائمة على رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، حيث أكدت اللجنة أنه مسؤول بشكل كبير جدا على الانتكاسات التي يعرفها ملف المعتقلين الإسلاميين منذ توليه الرئاسة، إضافة إلى اقتراح الحكومة لبند جديد عملا منهم على تكريس القانون الجائر السابق قانون مكافحة “الإرهاب”، منتقدة في هذا الصدد قانون « مكافحة الإرهاب”، الذي اعتبرته اللجنة « شرعنة للمزيد من مصادرة الحريات، وتوسع دائرة الانتهاكات بشكل أكبر في حق المغاربة »، يردف بيان اللجنة المشتركة.

وكشف البيان أن الوقفة الأولى ستكون، على الساعة العاشرة صباحا أمام مقر حزب العدالة والتنمية الحاكم »، فيما ستنظم الوقفة الثانية على الساعة الثانية عشر بعد الزوال، أمام البرلمان المغربي، وذلك “على اعتبار أنه لم يحرك ساكنا بخصوص ما تعرض له المعتقلون الإسلاميون منذ 12 سنة من نكسات حقوقية، وكذا لتحميله المسؤولية الكاملة عن تداعيات والانعكاسات السلبية التي تنتج عن مصادقته لقوانين جائرة دون أي ضمانات ولا شروط ولا محاسبة للمتجاوزين”، تؤكد اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة