رجال أمن يعترفون بتزوير محضر محاكمة متهم بإهانة الشرطة بالقنيطرة

رجال أمن يعترفون بتزوير محضر محاكمة متهم بإهانة الشرطة بالقنيطرة

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الثلاثاء 28 أكتوبر 2014 م على الساعة 21:56

فجرت محاكمة متهم بإهانة رجال الأمن أثناء مزاولة مهامهم حقائق مثيرة حول طريقة عمل بعض عناصر الشرطة القضائية بالقنيطرة، دفعت قاضي الجلسة، أمس الإثنين، إلى استبعاد المحاضر المنجزة من طرفها لعدم اطمئنانه لها، والحكم ببراءة الظنين من التهمة الموجهة إليه من قبل النيابة العامة.

وحسب ما تورده يومية « المساء » في عددها ليوم غد الأربعاء 29 أكتوبر، فقد كان محضر الاستماع إلى الشاهد الوحيد في هذه القضية النقطة التي حركت المياه الراكدة في هذا الملف، بعدما تم تضمينه تصريحات تدين المتهم لم تصدر على لسان الشاهد، الذي كشف للقاضي عبد الرزاق الجباري، رئيس هيئة التحكم، أنه أرغم تحت الضرب على التوقيع عليها، مؤكدا، أن المتهم هو الضحية في هذا الملف، لما تعرض له من صفع وهو مقيد بالأصفاد بدرج المحفر.

القاضي الجباري، وأمام هذه التصريحات، قرر الاستماع إلى الضابط « ع.ل.ي » محرر المحضر سالف الذكر، الذي أفاد في تصريحاتها خلال الجلسة نفسها بأنه لم يستمع إلى الشاهد « ن.ق » رغم أن المحضر مذيل بتوقيعه، ليتم استدعاء « أ.ك » مفتش الشرطة المشتكي، والذي يعمل مع زميله السابق بالدائرة الأمنية الرابعة، حيث اعترف بكونه هو من قام بتحرير محضر الاستماع إلى الشاهد، لكن الضابط وقعه، مستطردا بالقول بأنه كان من المفروض أن يحرر المحضر ضابط آخر وليس له، لكونه لا يتوفر على الصفة الضبطية من جهة، وكونه مشتكي من جهة ثانية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة