مزوار يكشف عن الأسباب التي جعلت المغرب يدعم الإمارات عسكريا

مزوار يكشف عن الأسباب التي جعلت المغرب يدعم الإمارات عسكريا

  • تورية   لوزة
  • كتب يوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014 م على الساعة 13:35
معلومات عن الصورة : مزوار

كشف صلاح الدين مزوار، وزير الخارجية والتعاون، صباح اليوم بمقر الوزارة بالرباط، عن الأسباب التي جعلت وزارة الخارجية، تصدر بلاغا تؤكد فيه المملكة المغربية، أنها ستدعم الإمارات عسكريا، في خطوة رسمية، وأولى هذه الأسباب تتمثل في مساعدة المغرب لدولة دولة الإمارات « في حربها على الإرهاب » بحسب تعبير الوزير.

وأكد وزير الخارجية أن هذه المبادرة جاءت « بشكل تلقائي اتجاه بلد شقيق تربطه بالمملكة المغربية علاقات استراتيجية »، مشيرا أن هذا التعاون العسكري مع الإمارات لا يدخل في سياق التحالف الدولي لمواجهة تنظيم « داعش » على الرغم من انضمام المغرب لهذا التحالف، وإنما هو « التعاون عسكري ثنائي تحت قيادة إماراتية ».

وأوضح مزوار ، أن قرار تقديم المغرب المساعدة العسكرية والاستخباراتية لدولة الإمارات، يعد « إشارة قوية على أن هناك تحالف استراتيجي وأمني بين المغرب والإمارات « ، مضيفا بأن هذا القرار لم يكن وليد الصدفة وإنما جاء حسب مسؤول الخارجية المغربية الذي كان مرفوقا بوزير الداخلية محمد حصاد ووزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، بعد عدد من اللقاءات والاتصالات على أعلى مستوى بين القيادات الأمنية والعسكرية للبلدين « وبعد تقييم للوضعية التي تعيشها منطقة الخليج فقد قرر المغرب بعث وحدات عسكرية وأمنية ستنتشر في مختلف مناطق دولة الإمارات ».

وتابع مزوار أن هذا القرار جاء أيضا لأن « التهديدات الإرهابية هي تهديدات شاملة وبالتالي فهذا التدبير يواكب التدابير التي اتخذها المغرب على الصعيد الداخلي لمواجهة التهديدات الإرهابية »، فضلا عن أسباب أخرى مرتبطة بالتعاون الأمني والعسكري المغربي مع دولة الإمارات من « خلال تواجد مئات من العناصر العسكرية المغربية في الإمارات » يورد المصدر نفسه.

ولفت صلاح الدين مزوار إلى أن قرار بعث عناصر القوات المسلحة الملكية، جاء من أعلى سلطة في البلاد على اعتبار أن الملك هو القائد العام للقوات المسلحة الملكية، مبرزا بأن هذه ليست المرة الأولى التي يقدم فيها المغرب دعما لدول الخليج وإنما سبق للمغرب أن تدخل عسكريا للمساهمة في استقرار السعودية سنة 1990 خلال حرب الخليج، وبالتالي فقد جاء هذا القرار كي يعزز التعاون الأمني والعسكري مع دول الخليج والممتد لعقود، يورد وزير الخارجية.

ورجح مزوار إمكانية تدخل القوات المسلحة الملكية في دول خليجية أخرى التي تواجه نفس التهديدات الإرهابية في « حال وصل المغرب إلى قناعة بأن الوضعية في دول الخليج تستوجب التدخل فإن المغرب سيقدم الدعم العسكري لهذه الدول الشقيقة » على حد تعبير الوزير.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة