حقيقة استعمال حزب الاستقلال العلم الوطني في انتخابات مولاي يعقوب المطعون فيها ! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

حقيقة استعمال حزب الاستقلال العلم الوطني في انتخابات مولاي يعقوب المطعون فيها !

  • تورية   لوزة
  • كتب يوم السبت 01 نوفمبر 2014 م على الساعة 15:58

انتقد مصدر مطلع من داخل اللجنة التنفيذية بحزب الاستقلال، قرار المجلس الدستوري القاضي بإلغاء انتخابات دائرة مولاي يعقوب التي فاز بها حزب الاستقلال، إثر طعن تقدم به حزب العدالة والتنمية، يستند على استعمال مرشح حزب الاستقلال حسن الشهبي، رموزا وطنية في حملته الانتخابية مثل الأعلام الوطنية، خاصة على مستوى المنشورات الانتخابية، حيث قال بنحمزة لـ »فبراير.كوم »:  » نحن في حزب الاستقلال سنطالب برفع أي قيد على استعمال العلم الوطني واللون الأحمر واللون الأخضر في الانتخابات المقبلة ».
وكشف المصدر ذاته، عن حقيقة استعمال العلم الوطني من قبل حزب الاستقلال في انتخابات مولاي يعقوب قائلا:  » الموجود في الطعن، هو وجود كتاب فيه صورة حسن الشهبي مرشح حزب الاستقلال، وفيه حصيلة هذا الأخير وعمله في دائرة مولاي يعقوب، وداخل الكتاب هناك صورة تجمع عدد من الأشخاص الذين استقبلهم الشهبي رفقة رئيس الفريق بالغرفة الأولى نور الدين مضيان، بقاعة، يزينها علم وطني صغير جدا، رفقة رمز حزب الاستقلال ».
وأضاف المصدر ذاته، أن المجلس الدستوري هو محكمة بصفة أساسية، وحينما تحصل القناعة لدى أعضاء المجلس الدستوري، على أن ذلك العلم الصغير الموضوع في طاولة قادر على التأثير على الناخبين والرفع من عددهم إلى 3000 صوت، مقارنة مع الانتخابات السابقة، فهذا يدعو حقيقة للاستغراب، يورد المتحدث نفسه، مشيرا « أن الناس في جميع دول العالم، يفتخرون بعلمهم الوطني ويوظفونه في الحملة الانتخابية، ونحن البلد الوحيد، الذي توجد فيه جهة واحدة تريد احتكار العلم الوطني، وهذا غير مقبول، وهذا كان في الانتخابات التي كانت في السابق تعتمد على الألوان، حيث لا يمكن لحزب ما أن يحتكر اللون الأحمر أو الأخضر ».
وأشار مصدرنا أن جميع الأحزاب السياسية في العالم، توظف العلم الوطني، باعتبار أن الانتخابات شأنا وطنيا وتفرز مؤسسات وطنية، وبالتالي، فإن المواطن حينما يرى ألوان العلم الوطني، فإن ذلك يساهم في تشجيع الناس على الإقبال على الانتخابات.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة