لعنة الطلاق تلاحق عائلة سارة بالين | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

لعنة الطلاق تلاحق عائلة سارة بالين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 20 ديسمبر 2012 م على الساعة 11:11

  يعتزم نجل حاكمة ولاية ألاسكا السابقة سارة بالين الطلاق من زوجته بعد 18 شهراً من الزواج، يبدو أنه انتهى بالفشل، وقرر ترك بالين، (24 عاماً)، وزوجته «بريتا»، تقديم طلب مشترك إلى المحكمة في ألاسكا، لإنهاء الزواج بسرعة. واختلف الزوجان حول ملكية بعض العقارات وكيفية تربية ابنتهما الوحيدة «كيلا». وينضم بذلك «تراك» إلى شقيقته «بريستول» (22 عاماً) التي أنجبت طفلاً خارج نطاق الزواج، خلال فترة دراستها الثانوية، عندما كانت والدتها سارة بالين مشغولة بالحملة الانتخابية الرئاسية في 2008، إذ كانت مرشحة عن الحزب الجمهوري لمنصب نائب الرئيس. و في السياق ذاته تناقلت وسائل الإعلام الأميركية تقارير سلبية، قبل أشهر، حول الحياة الاجتماعية لحاكمة ألاسكا السابقة، وأشارت بعض تلك التقارير إلى أن سارة وزوجها «تود بالين» قد يقدمان على الطلاق. وكانت مجلة «ناشيونال إنكوايرر» أول من أورد الشائعات دون ذكر مصدرها، وذكرت المجلة أن تود بالين «ضاق ذرعاً بما ينشر عن زوجته»، خصوصاً بعد نشر كتاب جديد بعنوان «المخادع: البحث عن سارة بالين الحقيقية». وانتقد تود محتوى الكتاب وقال إنه محض افتراء ومملوء بالأكاذيب. ويبدو أن الكتاب تضمن الكثير من الشائعات المؤلمة التي لا تستند إلى مصدر موثوق، حسب صحافيين اطلعوا عليه، وكانت سارة بالين قد تعرضت العام الماضي إلى حملة مشابهة، كانت صحيفة صفراء طرفاً فيها

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة