بالصور..المغربية التي تحدت إصابتها بشلل ورسمت لوحات بفمها أبهرت العالم

بالصور..المغربية التي تحدت إصابتها بشلل ورسمت لوحات بفمها أبهرت العالم

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الأحد 02 نوفمبر 2014 م على الساعة 10:30

تحدث كل شيء، حتى تلك الرصاصات التي أصابتها في ظهرها، لم توقف رغبتها في تحقيق حلمها، وأن تصير يوما ما صاحبة لوحات فنية رائعة، باستعمال أسنانها في تحريك ريشتها كما تشاء!

معلومات عن الصورة : مريم باغي

فقدت الرسامة مريم باغي قدرتها على الحركة في العشرين من عمرها بينما كانت تستعد لدخول تخصص الفن، لكن هذه الحادثة المؤسفة لم توقفها عن تحقيق حلمها بأن تصبح رسامة محترفة.

وأصيبت باغي بطلق ناري طائش في ظهرها جعلها مشلولة فوراً، ورفضت هذه الشابة من فورها الاستسلام للصدمة بحسب ما ذكرته على موقعها الخاص.

أخذت باغي حسب ما ذكره موقع الامارات24، بوضع القلم بين أسنانها وتدربت على توقيع الأوراق باسمها حتى أتقنت ذلك كما لو أن يدها تقوم به، ومن هنا بدأت تجرب الأمر ذاته مع الريشة.

وهي اليوم في الثامنة والعشرين، استطاعت أن تنجز لوحات متقنة، كما قد يفعل رسام سليم اليدين.
هذه بعض اللوحات التي أبدعت فيها مريم باغي:
24397fa9-0a1d-41a7-8d0d-9c32f3da87b9
d69e7911-8a18-4493-8ed5-e460e93d4b5b

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة