الشوباني:الرياضة لا تمارس في جو من الخوف ويجب الوصول إلى"علم النحلة ماشي علم الدبّانة"

الشوباني:الرياضة لا تمارس في جو من الخوف ويجب الوصول إلى »علم النحلة ماشي علم الدبّانة »

  • تورية   لوزة
  • كتب يوم الإثنين 03 نوفمبر 2014 م على الساعة 10:49

شدّد الحبيب الشوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، في تعليقه على إمكانية تأجيل كأس أمم إفريقيا 2015  بسبب الإيبولا،  والتي من المقرر إقامتها بالمغرب شهر يناير المقبل، أنه لا يمكن أن تمارس الرياضة في جو من الخوف.

وأضاف الشوباني خلال استضافته صباح اليوم الإثنين عبر أثير أمواج الإذاعة الوطنية، أن المنطق السليم يتطلب الاحتفاظ بمكان تنظيم هذا التظاهرة الذي هو المغرب، وتأجيله إلى موعد لاحق.

وتجدر الإشارة أن رئيس الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم، عيسى حياتو، حلّ مساء أمس الأحد بمطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء على رأس وفد هام من المجلس التنفيذي للهيئة القارية، حيث أكد محمد بودريقة النائب الأول لرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بالمناسبة في تصريح صحفي أن عيسى حياتو سيعقد اليوم الاثنين بالرباط اجتماعا مع المسؤولين المغاربة سيتم من خلاله الحسم في مسار وتاريخ هذا العرس الرياضي، الذي كان المغرب قد اقترح تأخيره إلى يونيو 2015 أو تأجيله إلى يناير 2016.

وفي سياق آخر، تأسف الشوباني، بشأن قضية الشغب في الملاعب الرياضية بالمغرب، نظرا لما يترتب عنها من قتل للأبرياء وتدمير للأسر والممتلكات، مشيرا في الآن ذاته أن ذلك « يرجع إلى خللين إثنين، أولاهما يتجلى في التربية حيث أن المدرسة والأسر وغير ذلك من الفاعلين يُقصرون في هذا الجانب، فتكون ضربية ذلك هو الشغب » وثانيهما يتمثل في التربية بالقانون عن طريق إعمال الدولة للقانون وصرامتها في تطبيقه » يورد الشوباني.

وأفاد الشوباني، أن جمعيات المجتمع المدني، يتصاعد دورها اليوم، من خلال شراكتها مع الدولة والمجتمع من أجل أن يعيش المغاربة في ظروف جيدة وآمان، على كافة المستويات ومن ضمنها تجنب العنف في الملاعب الرياضية.

ونوّه الشوباني بالاتجاه الذي يسير في المغرب حيث قال » المغرب يسير في الاتجاه الصحيح، ولا بد من الخروج من ثقافة التيئيس » إلى ما سمّاه الوزير « علم النحلة ماشي علم الدبّانة »، مبرزا أن النحلة تمر على المزابل ولكن تبحث عن الورود والزهور لإنتاج العسل، مما يعني أن الإنسان المغربي لا يجب أن يغرق في الأمور السلبية.

وخلص الشوباني قائلا: » المطلوب من الشعب المغربي أن يكون شعب ديال النحل باش نتجو العسل ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة