المغرب يتراجع في مؤشر "الرفاهية" العالمي

المغرب يتراجع في مؤشر « الرفاهية » العالمي

  • المحجوب   داسع
  • كتب يوم الثلاثاء 04 نوفمبر 2014 م على الساعة 16:47

حل المغرب في المركز الخامس والثمانين في مؤشر الرفاهية العالمي لعام 2014، متراجعا بثلاث رتب مقارنة مع نفس التصنيف لعام 2013، الذي بوأه المركز الـ82.

وكشف التقرير العالمي، الذي يشرف عليه معهد « ليغاتوم »، البريطاني، وشمل 142 دولة حول العالم أن المغرب حل في المركز 113 على مستوى حرية الفرد، والـ 52 على مستوى تطور الاقتصاد.

وأشار التقرير إلى أن42.7 في المائة فقطْ من المغاربة هم الذين بإمكانهم العثور على فرصة عملٍ، في حين كشف 71.4 في المائة من المغاربة عن أن الفسادٍ مستشري في دوائر الأعمال والحكومة.

أما الجارة الجزائر فاحتلت المركز 96 عالميا، وتونس في المركز 91، في حين قبعت موريتانا في أسفل الرتب ضمن الدول المغاربية باحتلالها المرتبة الـ124.

أما أكثر الدول التي ترفل في الرفاهية فهي النرويج، التي تصدرت أكثر الدول رفاهًا، تلتها سويسرا ونيوزيلندا والدنمارك وكندا والسويد وأستراليا وفنلندا وهولندا وأمريكا.

ويستندُ تصنيف لوجاتُوم في الحكم على رفاهية البلدان إلى ثمانية مؤشراتٍ تشملُ الاقتصاد، والحكامة وريادة الأعمال، ورأس المال الاجتماعي، والحرية الشخصية، والتعليم، الصحة، والأمن.

يشار إلى أن تصنيف معهد « ليغاتوم » يتضمن ثمانية معايير فرعية، وهي الاقتصاد وريادة الأعمال والحكامة، والحرية الشخصية والتعليم والصحة والأمان ورأس المال الاجتماعي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة