هذا ما حدث بعد أن تسلل في الثانية صباحا للمستشفى وهدد ممرضة بالاغتتصاب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

هذا ما حدث بعد أن تسلل في الثانية صباحا للمستشفى وهدد ممرضة بالاغتتصاب

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الأربعاء 05 نوفمبر 2014 م على الساعة 19:13

عاشت ممرضة بقسم طب الأطفال بالمستشفى الإقليمي لمدينة جرادة، لحظات عصيبة ومرعبة لما وجدت نفسها أمام شخص مجهول حاول اغتصابها بالقوة عن طريق تهديدها بواسطة السلاح الأبيض في ساعة متأخرة من ليلة الأحد الماضي.

وتعود تفاصيل الحادث، كما جاءت على لسان الكاتب العام لإحدى نقابات قطاع الصحة بالمستشفى المذكور، إلى حدود الساعة الثانية من صباح الإثنين الماضي، حينما تسلل مجهول إلى قسم الأطفال واندس داخل قاعة فارغة، ولما شعرت إحدى الممرضات التي كانت تتولى مهمة المداومة بحركة في البهو المجاور، دفعها فضولها إلى استطلاع الأمر، لتجد نفسها أمام شخصين حافي القدمين يحمل نعليه بين يديه، إذ طلب منها في بداية الأمر إرشاده بهدف الوصول إلى القسم المتخصص في مرض « السليكوز »، حيث لم تتردد الممرضة في تقديم الخدمة له، معتقدة أن الأمر انتهى هنا، لتعود أدراجها لإتمام مهمتها، قبل أن تتفاجأ بعد لحظة وجيزة بطرق في الباب ولما فتحت الباب انقض عليها التائه المزعوم وقادها نحو بهو مظلم، بعدما هددها بتشويه وجهها بسلاحه إن لم ترضخ لنزواته بممارسة الجنس، ولم تشفع لها توسلاتها بتركها لكونها متزوجة وأم لطفل صغير.

هذا وفي الوقت الذي اقتربت فيه الممرضة من قسم المستعجلات، زادت من رجائها لمحتجزها وهذه المرة بصوت مرتفع، حيث وصل إلى آذان بعض زملائها، وهم ثلاثة مستخدمين حينها ترك الغريب الممرضة وأطلق ساقيه للريح في اتجاه مكان غير معروف.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة