يتيم يكشف تفاصيل إقالة طرفاي بعد مشاركته في الإضراب ضد بنكيران | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

يتيم يكشف تفاصيل إقالة طرفاي بعد مشاركته في الإضراب ضد بنكيران

  • تورية   لوزة
  • كتب يوم الجمعة 07 نوفمبر 2014 م على الساعة 14:56

أوضح الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، أن إقالة عبد القادر طرفاي، عضو المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والكاتب العام للجامعة الوطنية لقطاع الصحة، من عضوية المكتب الوطني، جاءت بعدما عبّر أعضاء المكتب الوطني وباجماع، عن اندهاشهم من مشاركة المعني بالأمر في الإضراب الوطني الذي خاضته النقابات المركزية يوم 29 أكتوبر الماضي.

وأضافت النقابة التي يتزعمها محمد يتيم، في بلاغ لها توصل موقع « فبراير.كوم » بنسخة منه، أن مشاركة عبد القادر طرفاي في الإضراب الوطني، جاءت ضدا على قرار المكتب الوطني للاتحاد الصادر بتاريخ 17 أكتوبر 2014، والذي أكد أن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب غير معني بالإضراب، ورغم صدور بلاغ تأكيدي من قبل الكتابة العامة بتاريخ 23 أكتوبر 2014 يؤكد أنه لم يطرأ أي تغيير في موقف المنظمة يورد البلاغ.

وأكد المصدر ذاته، أن في الدعوة إلى الانخراط في الإضراب المذكور خرق واضح لمقتضيات القانون الأساسي وتجاوز لصلاحيات الجامعة الوطنية لقطاع الصحة، ويقع خارج نطاق اختصاصها القطاعي كما تحدده ذلك المادة 35 من القانون الأساسي ويتعارض مع مقتضيات المادة 63 منه التي تعتبر قرارات المكتب الوطني ملزمة للجامعات والنقابات الوطنية والمكاتب الجهوية والإقليمية والمكاتب المحلية وللمنخرطين عموما.

وأضاف المصدر نفسه، أن مشاركة عبد القادر طرفاي في الإضراب سالف الذكر، تعد إخلالا بالقوانين المعمول بها داخل المنظمة وتجاوزا لقرار صادر عن هيئة من هيئاتها المسيرة بطريقة قانونية، و مخالفة صريحة موجبة للمحاسبة والقرارات الانضباطية حسب ما تقرره المادة 7 من النظام الداخلي.

وهكذا خلص، الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، في البلاغ سالف الذكر، إلى أنه قرر إقالة عبد القادر طرفاي من عضوية المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، مع تأكيد حقه في الطعن في القرار لدى هيئة التحكيم حسب مقتضيات النظام الداخلي للاتحاد، وكذا تشكيل لجنة من المكتب الوطني للاتحاد للاستماع إلى أعضاء المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع الصحة طبقا لمقتضيات المادة 13 من النظام الداخلي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة