مورينيو: ليفربول لا يزال من المنافسين على اللقب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

مورينيو: ليفربول لا يزال من المنافسين على اللقب

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الجمعة 07 نوفمبر 2014 م على الساعة 18:50

قال البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي إن ليفربول ربما يكون قد بدأ الموسم بشكل متثاقل لكنه لا يزال من المنافسين على لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم متوقعا مواجهة صعبة بينهما واستقبالا عدائيا لفريقه على ملعب أنفيلد غدا السبت.

وتغلب تشيلسي على ليفربول وصيف بطل الدوري الممتاز بهدفين دون رد على ملعب أنفيلد في إبريل نيسان الموسم الماضي وهو انتصار قال مورينيو عنه إنه منح « اللقب لمانشستر سيتي ».

وبدا ليفربول صاحب المركز السابع بعيدا جدا عن أفضل مستوياته حتى الان هذا الموسم لكن رغم تفوق تشيلسي عليه بفارق 12 نقطة في الترتيب لا يزال مورينيو يعتبرهم من أبرز المنافسين على اللقب.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي « اعتقد انهم ينافسون على اللقب مثلنا. في الموسم الماضي حينما قابلناهم كنا لا ننافس على اللقب. »

وتابع « هذه المباراة ستكون مختلفة. الفريقان ينافسان على اللقب. بالطبع أحدنا في المقدمة متفوقا ببعض النقاط لكنهم مع ذلك لا يزالون في سباق المنافسة على اللقب. »

وباع ليفربول لويس سواريز هداف الدوري الممتاز الموسم الماضي الى برشلونة قبل انطلاق الموسم الجاري لكنه استثمروا بسخاء في مجموعة من المواهب الجديدة.

لكن العديد من اللاعبين الجدد الذين تعاقد معهم المدرب بريندان رودجرز اخفقوا في الارتقاء لمستوى التوقعات على ملعب انفيلد لكن مورينيو يعتقد ان ليفربول يملك القدرة على الصعود في الترتيب بعد تأقلم الوجوه الجديدة.

وتابع « اعتقد انه يتعين على ليفربول التفكير في الموسم الجاري. اعتقد انهم يملكون حافزا كافيا. اعتقد انني لو كنت في نفس موقفهم فانني سوف اتذكر اللحظات الطيبة الموسم الماضي وكل المباريات الرائعة التي قدموها. »

واستطرد « اشتروا الكثير من اللاعبين البارزين وكلهم من الدوليين ولذلك فانهم استثمروا بشكل جيد جدا واعتقد انها مسألة ستصب في صالحهم. »

وسيبدأ دييجو كوستا مهاجم اسبانيا الذي لم يتم اختياره ضمن تشكيلة منتخب بلاده لخوض مباريات دولية هذا الشهر بسبب الاصابات المتعاقبة المباراة امام ليفربول بينما سيكون زميله المهاجم لوك ريمي متاحا أيضا بعد تعافيه من اصابة في اعلى الفخذ حسب وكالة رويترز .

وتوقع مورينيو استقبالا عدائيا من جماهير ليفربول بعد انتصاره عليهم الموسم الماضي. لكن مدرب ريال مدريد السابق قال إن فريقه لن ترهبه الاجواء في ملعب انفيلد.

واضاف « الجماهير يمكنها أن تؤثر على المباراة بطريقة كبيرة في أنفيلد. لكني احب اللعب هناك. بعض الناس تشعر بهذه الاجواء بشكل سلبي لكن فريقي مختلف. »

واستطرد « أحب هذه الاجواء ولا تؤثر على أداء لاعبي فريقي لكن في السابق شاهدنا نماذج واضحة لتأثير هذه الاجواء على الاداء واحتساب أهداف وركلات جزاء غير صحيحة. »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة