الزايدي لـ »فبراير.كوم »:تهديد لشكر بالانسحاب السياسي من مجلس النواب كلام غير مسؤول وهذا ما سنقوم به

عاجل…وفاة أحمد الزايدي الرئيس السابق لفريق الاتحاد بالبرلمان

علمت فبراير.كوم، أن أحمد الزايدي القيادي البارز بحزب الاتحاد الاشتراكي قد توفي قبل قليل في حادثة سير ببوزنيقة، بعد أن غرقت به سيارته في واد الشراط.

وكان الزايدي، واحدا من القياديات البارزة، والذي نافس ادريس لشكر في قيادة الاتحاد الاشتراكي، إلا أن الخلاف، دفع الزايدي، إلى تشكيل تيار رفقة عدد من الغاضبين، أطلقوا عليه تيار الانفتاح والديمقراطية.
وجدير بالذكر، أن أحمد الزايدي، كان يشغل في الولاية التشريعية السابقة، رئيسا للفريق بمجلس النواب، قبل أن يقرر ادريس لشكر، الكاتب الأول للحزب، إزاحته من رئاسة الفريق وأصبح مغضوبا عليه.

إنا لله وانا اليه راجعون

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.

  • ان لله و ان اليه راجعون

    يجب تعميق البحث في موت الزايدي وخصوصا ان موته يبعث على الشك لانه يعرف المنطقة جيدا ولهذا العملية لا تخلو من شر والعلم لله و عن ربهم يختصمون و يحتكمون والسلام