لشكر حزين بعد وفاة الزايدي غريمه في الحزب ويصرح:أحاول استيعاب الأمر

لشكر حزين بعد وفاة الزايدي غريمه في الحزب ويصرح:أحاول استيعاب الأمر

  • تورية   لوزة
  • كتب يوم الأحد 09 نوفمبر 2014 م على الساعة 16:11

بدا إدريس لشكر، في اتصال هاتفي أجراه معه « فبراير كوم »، بعد انتشار خبر وفاة أحمد الزايدي القيادي البارز بالحزب، بعدما غرقت به سيارته في واد الشراط بمدينة بوزنيقة، حزينا وكئيبا من نبرة صوته.

وقال لشكر الكانب الأول للحزب،:  » كان عندي أمل اليوم إلى حدود الثانية عشرة زوالا، قبل أن يتم إخراج السيارة من الواد، واتصلوا بنا الإخوان من عين المكان، لكن في الساعة الواحدة أكدوا لنا وفاة الزايدي بعدما تم إخراج السيارة ».

وأضاف لشكر « نحن إلى حدود الساعة، لا نتمنى إلا أن يكون لنا الصبر والقوة نحن في الاتحاد الاشتراكي، خاصة بعدما جرت اتصالات بين قيادات الحزب ومسؤوليه بخصوص خبر الوفاة، ونحاول الآن استيعاب الخبر، فرحم الله أخانا أحمد الزايدي ورزق الله عائلته الصبر والسلوان ».

وحري بالذكر، أن الزايدي، كان واحدا من القيادات البارزة، والذي نافس إدريس لشكر في قيادة الاتحاد الاشتراكي، إلا أن الخلاف، دفع الزايدي، إلى تشكيل تيار رفقة عدد من الغاضبين، أطلقوا عليه تيار الانفتاح والديمقراطية.

وجدير بالذكر، أن أحمد الزايدي، كان يشغل في الولاية التشريعية السابقة، رئيسا للفريق بمجلس النواب، قبل أن يقرر إدريس لشكر، الكاتب الأول للحزب، إزاحته من رئاسة الفريق وأصبح مغضوبا عليه.

أكتب تعليقك

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن أراءهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من الموقع.

اخديجتنا ابوه ماءالعينين

“يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي”
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره اتقدم بخـالص العزاء والمواساة إلى كل افراد اسرة الاخ احمد الزايدي والى كل المناضلين الشرفاء في هذا البلد في وفاة المغفور له بإذن الله اخينا العزيز الصحفي الاعلامي والنائب البرلماني احمد الزايدي ، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يتقبله في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين .والشهداء وحسن أولئك رفيقاً، ونسأل الله تعالى أن يرزق عائلته الصبر و السلوان، إنه سميع مجيب وبالاستجـابة جدير، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

مواضيع ذات صلة