phpThumb_generated_thumbnail

انعقاد اللقاء الوطني الثاني حول مناهضة العنف بالوسط المدرسي بوجدة

انطلقت، اليوم الاثنين بوجدة، أشغال اللقاء الوطني الثاني حول مناهضة العنف بالوسط المدرسي، والذي يندرج في إطار شراكة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف).

ويشارك في هذا اللقاء ممثلون عن قطاعات حكومية ، بالإضافة إلى الأمن الوطني والدرك الملكي، والمرصد الوطني لحقوق الطفل، والجمعيات العاملة في مجال العنف بالوسط المدرسي، وكذا ممثلو منظمة اليونيسيف، حسب ما نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وتركز هذه الورشة، التي تحتضنها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية، على مدى ثلاثة أيام، على تفعيل مجموعة من التوصيات الخاصة ببعض الوثائق التنظيمية، ومصوغات التكوين الخاصة بخلايا الاستماع والوساطة، وتحديد الدليل المرجعي للمصطلحات الخاصة بالعنف بالوسط المدرسي، بالإضافة إلى المصادقة على مخطط العمل الذي يسوغه المشاركون في اللقاء.

وتشكل هذه الورشة، التي تأتي استكمالا للقاء الوطني الذي نظم في أكتوبر 2013، محطة ثانية لتعميق التواصل بين الفاعلين للتوافق حول الكثير من الإجراءات التدبيرية الخاصة بظاهرة العنف بالوسط المدرسي.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.