باها: نحن ضحية العولمة

هذا ما فعله عبد الله باها اليوم بعد اختفاء دام طويلا

أجرى عبد الله بها، وزير الدولة، اليوم الأربعاء بالرباط، مباحثات مع نائب رئيس الوزراء التركي، السيد نعمان كورتولموش، همت مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأوضح بلاغ لرئاسة الحكومة أن الجانبين تطرقا، خلال هذه المباحثات، لآفاق التعاون الثنائي وخاصة لفائدة دول القارة الإفريقية.

وفي هذا الصدد، نقل البلاغ عن عبد الله بها إبرازه المكانة الخاصة للمملكة المغربية في القارة وللتجارب التي راكمتها في إطار مواكبة مسلسل التنمية للدول الصديقة في إفريقيا، مما أهل المملكة للاضطلاع بدور شريك أساسي لأمريكا وللاتحاد الأوروبي في هذا المجال، وذلك في إطار الاحترام الكامل للمواقف السيادية المغربية.

وأضاف المصدر ذاته أن المباحثات التي جمعت بها كورتولموش، الذي يقوم بزيارة للمغرب في إطار مشاركته في أشغال اجتماع تنسيقي للفريق الوزاري المنبثق عن منظمة التعاون الإسلامي المعني بخطة التحرك لصالح القدس الشريف وفلسطين، همت أيضا سبل تعزيز التنسيق بين البلدين للنهوض بأوضاع الأمة الإسلامية والدفاع عن قضاياها الحيوية وعلى رأسها قضية القدس الشريف حسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.

من جانب آخر، أشار المصدر إلى أن الطرفين أعربا عن ارتياحهما لمستوى علاقات الصداقة المتينة التي تجمع بين البلدين والتي يساهم في تعزيزها مسلسل تبادل الزيارات بين المسؤولين في البلدين.

كما سجل الجانبان التحسن الملموس الذي عرفته المبادلات التجارية خلال السنوات الأخيرة بفضل اتفاقية التبادل الحر بين المغرب وتركيا.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.