المنتخب المغربي الجريح يرد على منتقديه بمباراتين كبيرتين | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المنتخب المغربي الجريح يرد على منتقديه بمباراتين كبيرتين

  • ياسين   بن ساسي
  • كتب يوم الإثنين 17 نوفمبر 2014 م على الساعة 12:02

قدم المنتخب المغربي لكرة القدم أمس الأحد، مباراة كبيرة، أمام منتخب زيمبابوي، تألق فيها جميع اللاعبين الذين شاركوا طيلة أطوار المباراة. فرغم الفوز الصغير الذي حققوه بهدفين لهدف إلا أن أبناء الزاكي أبانوا على علو كعبهم خصوصا في الشوط الثاني، وقدموا كرة حضارية تليق بالكرة المغربية، وذكروا بمنتخب 2004 الذي تألق عربيا وإفريقيا.

فرغم تخلفهم في النتيجة منذ الدقيقة الثامنة عشر من عمر الشوط الأول، إلا أن اللاعبين أشعروا المتتبعين أنهم يلعبون مباراة رسمية، وحاولوا البحث على هدف التعادل والانتصار طيلة دقائق المباراة التي حضرتها جماهير غفيرة غصت بها جنبات ملعب أدرار بأكادير، وعبرت عن مساندتها اللامشروطة للأسود، وحبها للمنتخب الوطني، ومساعدته في تجاوز الأزمة التي يعيشها بعد أن خرج رسميا من نهائيات كأس أمم إفريقيا 2015 بقرار من شيخ رؤساء الاتحادات القارية.

فبعد أن طلبت الحكومة المغربية، قرار تأجيل كأس أمم إفريقيا 2015، التي كانت ستجرى في المغرب، بسبب مخاوف من انتشار فيروس الإيبولا، وسط الجماهير، تعالت بعض الأصوات من الخارج، وبعض الأقلام المأجورة تؤكد بأن المغرب، قرر تأجيل الدورة بسبب عدم اكتمال جاهزية المنتخب، وأنه مازال يبحث عن انسجام كبير، ومتخوف من أن يخسر الكأس على أرضه لصالح جيرانه،

فبعد المباراتين الوديتين التي أجراها المنتخب الوطني، أمام كل من البنين وزيمبابوي، تبين أن الزاكي وتركيبته يسيرون على خطى ثابتة وفي الطريق الصحيح التي تمكنهم من التتويج بالكأس الإفريقية على أرضهم وحتى في بلدان أخرى.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة