نشر صور عارية ومصطنعة لكارلا الزوجة السابقة لساركوزي للإيقاع بدبلوماسيين

نشر صور عارية ومصطنعة لكارلا الزوجة السابقة لساركوزي للإيقاع بدبلوماسيين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 14 ديسمبر 2013 م على الساعة 6:20

أكدت شركة أمريكية متخصصة في الأمن الآلي أن قراصنة صينيين نشروا في 2011 صورا مصطنعة لكارلا بروني وهي عارية بهدف الإيقاع بعدد من الدبلوماسيين الأوروبيين واختراق أجهزة الكمبيوتر التي يعملون عليها.   تعرضت صور سيدة فرنسا الأولى السابقة كارلا بروني ساركوزي للقرصنة من طرف قراصنة صينيين في 2011 حسب شركة أمريكية متخصصة في مجال الأمن الآلي والتي تدعى  » فاير إي ».   وفي تقرير نشرته في 10 ديسمب الجاري، شرحت هذه الشركة كيف حاول قراصنة بين عامي 2010 و2013 استخدام صور مزيفة لكارلا بروني وهي عارية وكانت حينها سيدة فرنسا الأولى، للإيقاع بعدد من الدبلوماسيين الأوروبيين ينتمون إلى خمس دول، وهي البرتغال وجمهورية التشيك وليتوانيا وبلغاريا والمجر.   وأضافت الشركة الأمريكية أن إحدى التقنيات التي استخدمها القراصنة من أجل اختراق أجهزة كمبيوتر الدبلوماسيين الأوروبيين تكمن في إرسال رسائل إلكترونية تحتوي على ملفات مرفقة بداخلها صورا مزيفة لكارلا بروني وهي عارية.   وفي حال فتح مستخدم الكمبيوتر الملف المرفق، فسيتعرض إلى هجوم من طرف فيروس عدائي يفسد الجهاز، ويمكن حينئذ القراصنة التحكم عليه عن بعد   بكين تنفي الوقوف وراء عملية القرصنة   وأضاف التقرير أن أعمال القرصنة هذه استهدفت بشكل قوي المشاركين في اجتماع تحضيري لقمة دول العشرين التي نظمت في مدينة كان الفرنسية في 2011. وهي الفترة التي كان خلالها ساركوزي رئيسا لفرنسا، مشيرا إلى أن عملية القرصنة أفسدت 21 جهازا، من بينها أجهزة تابعة لوزارات خارجية الدول الأوروبية الخمس المذكورة أعلاه.   ولم تكن صور كارلا بروني ساركوزي الوحيدة التي استخدمها القراصنة من أجل اختراق أجهزة الكمبيوتر، بل نشروا صورا أخرى أقل جاذبية من صور كارلا بروني، مثل خطة عسكرية أمريكية غير حقيقية تبين تدخل القوات الأمريكية في سوريا.   ولم يشرح تقرير الشركة الأمريكية المتخصصة في الأمن الآلي لماذا حاول القراصنة الصينيون اختراق مواقع وزارات خارجية الدول الخمس المذكورة، عدا ربما رغبة بكين في معرفة آراء ومواقف شعوب الدول الأوروبية الخمس من السياسة الأمريكية.   وقد نفت الصين أن تكون وراء هذه العملية.      

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة