"بيجيدي" يدعو الاتحاديين إلى مؤتمر استثنائي وحزب الوردة يعتبر الأمر تطاولا

« بيجيدي » يدعو الاتحاديين إلى مؤتمر استثنائي وحزب الوردة يعتبر الأمر تطاولا

  • الياقوت   الجابري
  • كتب يوم الأربعاء 19 نوفمبر 2014 م على الساعة 18:35

شنت قيادة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية هجوما على رموز في حزب العدالة والتنمية، التي استغلت وفاة المناضل أحمد الزايدي، لمهاجمة حزب الوردة وكاتبه الأول، وتلقينه الدروس بطريقة استفزازية، والتدخل في الشؤون الداخلية للحزب.

وأدان المكتب السياسي للحزب في أول اجتماع يعقده بعد رحيل الزايدي، استغلال فاجعة إنسانية، متمثلة في فقدان الراحل الزايدي، سياسيا وإعلاميا، بشكل رخيص من قبل البعض، وعلى رأسهم مسؤولو العدالة والتنمية، الذين قدموا نموذجا لا أخلاقيا، فأرادوا تحويل الحزن والأسى، الذي يتقاسمه كل الشرفاء، إلى مطية سياسية للنيل من مناضلي الاتحاد الاشتراكي، وإلهاء الشعب عن الفشل الذريع للسياسة الحكومية.

وقالت « الصباح » التي أوردت هذا الخبر في عدد الخميس 20 نونبر أن الاتحاديون استشاطوا غضبا من مرافعة وصفوها بالاستفزازية تقدم بها عبد الله بوانو بمجلس النواب في ختام جلسات المصادقة على مشروع قانون المالية برمته لسنة 2015.

وقالت اليومية ذاتها أن حامي الدين طالب إدريس لشكر بالاستقالة وعقد مؤتمر استثنائي حفاظا على وحدة الحزب، فيما اعتبر حزب « الوردة » الأمر تطاولا عليه ونوعا من الضربات من تحت الحزام لقيادة الاتحاد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة