نهد أشهر عارضة أزياء برازيلية ترضع ابنتها تربك المشاهدين!

نهد أشهر عارضة أزياء برازيلية ترضع ابنتها تربك المشاهدين!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 21 ديسمبر 2013 م على الساعة 10:32

أثارت عارضة أزياء برازيلية جدلاً كبيرًا، بعدما نشرت صورة لها وهي ترضع ابنتها على صفحتها في موقع «انستجرام» في حضور 3 أشخاص يشرفون على تحضيرها لجلسة تصويرلإحدى المجلات.   وأثارت صورة «جيزيل بندشن» ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعدما كانت العارضة البرازيلية قد طالبت بإصدار قانون يلزم النساء بإرضاع أطفالهن لمدة 6 أشهر على الأقل، وكانت قد شجعت على الولادة الطبيعية في المنزل، حسبما ذكرت صحيفة «هفنجتون بوست»الأمريكية.   يذكر أن «جيزيل بندشن» كانت تحدثت عن الرضاعة الطبيعية في أغسطس عام 2010 بعد ولادة ابنها الأول «بنجامين»، وقالت إن الرضاعة الطبيعية ساعدتها على العودة سريعًا إلى شكلها المعتاد الذي دأب الجمهور على رؤيتها به قبل الحمل والولادة.   وانتقد الكثيرون تصريحات «جزيل» باعتبارها عارضة أزياء ولا خلفية طبية لها لتقدم مثل هذه النصائح.   ويؤكد الأطباء أن الولادة يجب أن تتم تحت إشراف فريق طبي، من أجل تجنب أي خطر على حياة الأم، لاسيما الطفل.   وتعتبر »بندشن» من أكثر العارضات تحقيقًا للمال والشهرة، حيث قالت مجلة «فوربس»الأمريكية في 2010 إن العارضة البرازيلية، في طريقها لأن تصبح أول عارضة أزياء مليارديرة في العالم.   وأضافت المجلة أنها تحقق أموالاً طائلة من الحملات الدعائية التي تشارك فيها لمصلحة ماركات عالمية، مثل «فرساتشي»و«ديور»، كما أنها حوَّلت نفسها إلى علامة تجارية، من خلال إطلاق منتجات خاصة بها، تشمل مجوهرات ومستحضرات تجميل صديقة للبيئة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة