بوانو:هذه هي الشركة التي تريد دفع مليارين لبرلمانيين للتشريع خدمة لمصالحها ولا أخاف اللجوء للقضاء

بوانو:هذه هي الشركة التي تريد دفع مليارين لبرلمانيين للتشريع خدمة لمصالحها ولا أخاف اللجوء للقضاء

  • عـــــبــــد الإلـــــه   شـــــبــــــل
  • كتب يوم السبت 22 نوفمبر 2014 م على الساعة 14:39
معلومات عن الصورة : عبد الله بوانو

رد عبد الله بوانو، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، على فرق المعارضة، التي تستعد لمقاضاته على خلفية اتهامه لبعض رؤساء الفرق بتلقي مبلغ مليارين من شركة للتبغ مقابل تمرير تعديلاتها بقانون المالية.

وقال الرجل الأول بفريق حزب رئيس الحكومة، إنه لا يخشى التوجه للقضاء، وأنه متشبث بالكلام الذي قاله في الجلسة العامة لمناقشة والتصويت على مشروع قانون المالية لسنة 2015.

وأكد عبد الله بوانو، في رد على المعارضة وكذا ما قاله حكيم بنشماش، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، أنه طلب اللجوء إلى لجنة تقصي الحقائق وليس فقط القضاء، متسائلا ما إذا كانت فرق المعارضة تخاف لجنة التقصي.

وكشف الرجل الأول بحزب عبد الإله بنكيران داخل مجلس النواب، لموقع « فبراير.كوم »، تفاصيل جديدة حول ما قاله في البرلمان، حيث شدد على أن المعارضة التي تقدمت الآن بهذا التعديل تناقض نفسها، ذلك أنها يقول بوانو، تقدمت عبر فريق بتعديل برفع الرسوم على نوع من السجائر، في الوقت الذي كانت السنة الماضية تقدمت بتعيدل لتخفيض الرسوم، وبالتالي يردف بوانو »اللهم إن هذا لمنكر ».

واعتبر عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن هؤلاء بهذا الأسلوب، يشرعون تحت الطلب، كاشفا أنه في سنة 2014 عند مناقشة مشروع قانون المالية، جاءت إحدى شركات التبغ وبعض أطرها، والتقت بعدد من البرلمانيين ورؤساء الفرق لدفعهم لتقديم تعديل يقضي بتخفيض الرسوم على بعض أنواع السجائر، وهو الأمر يضيف بوانو »الذي دفعنا للعودة للخلف، حتى علمنا أن لقاء بمقهى بإحدى الفليلات في العاصمة الرباط، تم مع بعض رؤساء الفرق ليتم بعدها تقديم تعديل في مجلس المستشارين يقضي بتخفيض الرسوم، وتم تمريره في الجلسة العامة ».

وأوضح عبد الله بوانو الذي يلقب بـ »الصقر » داخل حزب العدالة والتنمية، أنه خلال القراءة الثانية للمشروع بمجلس النواب، تم رفضه من طرف الأغلبية، معتبرا أن هذا التعديل لا يخدم المصلحة العامة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة