الدار البيضاء تحتفي بالأطفال الذين يعانون من داء السيلياك | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الدار البيضاء تحتفي بالأطفال الذين يعانون من داء السيلياك

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الأحد 23 نوفمبر 2014 م على الساعة 10:06

نظمت الجمعية المغربية لمرض السيلياك وحساسية الجلوتين، أمس السبت بالدار البيضاء، تظاهرة احتفالية لفائدة الأطفال الذين يعانون من داء السيلياك والمعروف أيضا باسم داء (حساسية القمح).

وأوضح رفيق اسماعيل، المتخصص في الأمراض الهضمية، لوكالة المغرب العربي للأنباء، بهذه المناسبة المنظمة في إطار احتفالات عاشوراء، خصوصيات هذا المرض لدى الأطفال، مشيرا إلى أن السيلياك، الذي يعد جزءا من أمراض المناعة الذاتية، ينجم عن سوء امتصاص الأمعاء للجلوتين، وخاصة لجزء منه يسمى الغليادين، الذي يعد نوعا من البروتين المتواجد في بعض الحبوب، منها القمح والشعير.

وأضاف المتدخل أن هذا المرض يظهر في أية مرحلة عمرية سواء لدى الطفل الصغير، أو المراهق أو الشاب، مشيرا إلى أن أعراضه تختلف حسب الأشخاص، ومنها الإسهال، والقيء، وانتفاخ البطن، وفقدان الشهية.

من جهتها، ذكرت عمادي ابتسام، بيولوجية متخصصة في الحمية، أن الأشخاص المصابين بهذا المرض لا يمكنهم أن يتغذوا بالمواد التي تتضمن الجلوتين، ويتعين عليهم اتباع حمية طوال حياتهم بدون هذه المادة، مشيرة إلى أنه ينبغي الانتباه إلى ذلك في اختيار المواد الغذائية المعروضة للبيع، لأن هذه المادة يمكن أن تتواجد بصورة غير مرئية في بعضها وكذلك في بعض الأدوية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التظاهرة تهدف إلى خلق فضاء للترفيه لفائدة هؤلاء الأطفال في جو احتفالي تخللته فقرات من الغناء والرقص.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة