كيم كارداشيان تتعرض لتحرّش وهجوم عنصري في فيينا

كيم كارداشيان تتعرض لتحرّش وهجوم عنصري في فيينا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 03 مارس 2014 م على الساعة 8:58

لبّت كيم كارداشيان دعوة رجل الأعمال النمساوي ريشارد لوغنر الذي دفع لها نصف مليون دولار أمريكي لتكون ضيفته، فكانت ليلة سوداء بالنسبة لها مليئة بالعنصرية. فخلال الحفلة اقترب منها أحد الأشخاص الذين يعملون بالحفل وقال لها أن لديها وجها أسود مثل مثل كانيي وست خطيبها ووالد ابنتها نورث. تجاهلت كيم الموضوع وبعد مرور وقت قصير دعاها أحد الأشخاص الى الرقص فقالت له أنها ليست راقصة ماهرة لتتهرب من الموضوع، فأجابها أنه سيرقص معها إذا عزفت الأوركسترا أغنية “العبيد في فيينا” وهي  ليست أغنية حقيقية، ويعتبر هذا التعليق شديد العنصرية ومهينا بحق الأمريكيين من أصل أفريقي. هذا وكشفت كيم أن رجل الأعمال النمساوي ريشارد كان يتصرف معها بعدائية وحاول التحرش بها وكان يريد تمضية وقت معها على إنفراد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة