بعد فاجعة الأسبوع الماضي .. اجتماع بكلميم لمواجهة الاضطرابات الجوية المرتقب

بعد فاجعة الأسبوع الماضي .. اجتماع بكلميم لمواجهة الاضطرابات الجوية المرتقب

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الأربعاء 26 نوفمبر 2014 م على الساعة 18:41

انعقد اليوم الأربعاء بمدينة كلميم اجتماع لأعضاء مركز القيادة الاقليمي خصص لاتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة الانعكاسات المحتملة للاضطرابات الجوية التي ستشهدها المنطقة خلال الأيام المقبلة.

ويأتي هذا الاجتماع، الذي ترأسه والي جهة كلميم السمارة عامل كلميم السيد محمد علي العظمي كإجراء استباقي لاتخاذ الاحتياطات اللازمة والتأهب لمواجهة الآثار التي يمكن أن تنتج عن التقلبات الجوية التي ستشهدها المنطقة يومي الخميس والجمعة المقبلين.

وبهذه المناسبة، أكد والي جهة كلميم السمارة في تصريح للصحافة على ضرورة توخي الحيطة والحذر وعدم السفر والمخاطرة خلال الأيام المقبلة التي ستكون الممطرة خصوصا وأن مديرية الأرصاد الجوية الوطنية نبهت الى أن المناطق الجنوبية ستعرف أمطارا قوية خلال اليومين المقبلين.

ودعا السلطات المحلية والمنتخبين والنسيج الجمعوي والمصالح الخارجية إلى تحسيس السكان بالاحتياطات التي تتعين اتخاذها في مواجهة التقلبات الجوية المتوقعة وتحسيس المواطنين بخطورة هذه الأمطار الاستثنائية التي لم يعتادوا عليها منذ الستينيات من القرن الماضي.

وأشار إلى أن جميع الإمكانيات تمت تعبأتها وأن كافة فرق التدخل ستظل مجندة لحماية أرواح المواطنين وممتلكاتهم وتقديم الدعم اللازم لفائدتهم، مشيرا في نفس الصدد إلى أنه تم تسخير جميع الوسائل اللوجستيكية والبشرية لمواجهة الكوارث المحتملة ووضع نقط للمراقبة في عدد من المحاور الطرقية.

ونوه بالدور الذي قام به المجتمع المدني والقطاع الخاص الى جانب باقي السلطات المحلية والأمنية والعسكرية في تقديم المساعدة للسكان المتضررين وفك العزلة عن المناطق المحاصرة والبحث عن المفقودين.

تجدر الاشارة الى أن مركز القيادة الاقليمي يضم على الخصوص السلطات المحلية، القوات المسلحة الملكية، الدرك الملكي، الأمن الوطني، الوقاية المدنية، القوات المساعدة والمصالح الخارجية المعنية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة