الاتحاد الاشتراكي: هذا هو المسؤول عن نقل جثمان ضحايا كلميم في شاحنات الأزبال

الاتحاد الاشتراكي: هذا هو المسؤول عن نقل جثمان ضحايا كلميم في شاحنات الأزبال

  • عبد اللطيف   فدواش
  • كتب يوم الخميس 27 نوفمبر 2014 م على الساعة 19:00

كشف المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، في أول رد فعل على اتهام رؤساء جماعات ينتمون للحزب بالتقصير في نقل الجثث عبر شاحنات أزبال وعلى الخشب، قائلا إن « العامل هو المسؤول قانونا عن الإدارة العامة للطوارئ.. وكل قطاع يقوم بالمطلوب منه وفق الاختصاص .. أما سواق الشاحنات الجماعية فلا ذنب لهم، ويعرفون جيدا أنهم لاحق لهم في نقل الأموات إلا بترخيص من العامل والدرك أو الأمن »..

وأشار بلاغ لخلية الإعلام والاتصال بالحزب إلى أن « مسؤولية رؤساء الجماعات المحلية، تبقى محصورة في تسليم رخصة الدفن، حسب القانون »، فيما أن « مسؤولية إنقاذ الضحايا، ونقل الجثث، تظل حكرا على سلطات الوالي والعامل، الخاضع لسلطة الحكومة، ولا يمكن بأي حال من الأحوال، أن تتهرب السلطة التنفيذية من صلاحياتها، طبقا للقانون ».

وكانت سلطات جهة كلميم السمارة، حسب البلاغ نفسه، روجت « دفاعا عن نفسها وعن الحكومة، ما مفاده أن الجماعتين التي تم حمل جثث ضحايا الفيضانات في حافلات النفايات وبالعصي، اتحاديتان ».

وقال إن « القوانين المنظمة لحالات الكوارث الطبيعية، تنص على أن كل عمليات التدخل تكون من صلاحيات اللجنة الإقليمية للطوارئ، التي تدير وتتحمل مسؤولية عمليات التدخل بجميع أنواعها في عين المكان، و تتكون هذه اللجنة من عدة قطاعات ». كما ينص القانون على « إصدار مذكرة عاملية توجه للجماعات المحلية بالاقليم و للمصالح الاقليمية الخارجية، لتعين بالاسم ما لديها من امكانيات توضع رهن إشارة العامل عمليا، عند حدوث الكوارث ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة