ساكنة كلميم تخرج في مسيرة غاضبة ضد الوالي الحضرمي وتحمله مسؤولية الفاجعة

ساكنة كلميم تخرج في مسيرة غاضبة ضد الوالي الحضرمي وتحمله مسؤولية الفاجعة

  • عبد الإله شبل - كلميم
  • كتب يوم الجمعة 28 نوفمبر 2014 م على الساعة 14:19
معلومات عن الصورة : والي كلميم

تستعد عدد من الفعاليات الحقوقية والسياسية بمنطقة بويزكارن، القريبة للاحتجاج على السلطات بولاية كلميم، وذلك على إثر الفاجعة التي هزت المنطقة والتي خلفت مقتل قرابة ثلاثين شخصا غرقا في وادي تلمعدرت تيمسورت.

وحسب مصادر محلية بالمنطقة، فإن المسيرة التي قررت عدد من الهيئات تنظيمها يوم الأحد، ستعرف مشاركة الآلاف من أبناء المنطقة، والذين سيفدون من مختلف النواحي للمشاركة فيها والتنديد بطريقة تدبير ولاية كلميم للواقعة.

وحسب البيان الذي حصلت عليه « فبراير.كوم »، بالمنطقة، والذي يحمل توقيع مختلف الجمعيات والأحزاب، فإنهم يستنكرون  » سياسة الدولة الإقصائية والممنهجة تجاه دائرة بويزكارن « ، مطالبين « بإيفاد لجنة رفيعة المستوى للبث في ملابسات الفاجعة و فتح تحقيق نزيه و شفاف حول البنيات التحتية بالمنطقة ».

وعبر الغاضبون من السلطات عن استهجانهم لطريقة تعامل الوقاية المدنية والدرك الملكي وباقي السلطات مع الفاجعة، مؤكدين أنها أبانت  » أبانت عن عجز تام في التدخل الآني الفعال و إنعدام كامل لروح المسؤولية و المواطنة ».

ولم يسلم والي كلميم من انتقادات الفاعلين بالمنطقة والذين من المتوقع أن يرفعوا شعارات ضده في المسيرة، حيث حملوه المسؤولية رفقة رئيس دائرة بويزكارن « في عدم تفعيل لجنة اليقظة و تدبير المخاطر المتكونة من السلطة المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية وممثلي الساكنة المنتخبين ».

كما حمل البيان نفسه، » المسؤولية الكاملة لوزارة التجهيز و النقل في ممثلها المندوب الجهوي للنقل و التجهيز بكلميم، نظرا للوضع الكارثي للطرقات خاصة الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين أيتبوفلن و كلميم، و الطريق الثانوية الرابطة بين بويزكارن و تيمولاي و الوضعية الخطيرة للقناطر المهددة في أي لحظة بالإنهيار ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة