24209-631x315

الفيضانات تقطع التيار الكهربائي و الانترنت عن تزنيت

علمت « فبراير.كوم » من مصادر مطلعة أن مدينة تزنيت تحولت، مساء امس الجمعةتزنن، إلى منطقة منكوبة، وشبه معزولة، بعد انقطاع التيار الكهربائي وشبكة الانترنت عن المدينة، جراء الأمطار الطوفانية التي غمرتها.

وأضافت المصادر ذاتها أن السور التاريخي « باب الخميس » بالمدينة، لم يصمد أمام قوة الأمطار، حيث انهار جزء كبير منه، كما أعلنت حالة استنفار قصوى من قبل السلطات المختصة للحيلولة دون وقوع ضحايا.

إلى ذلك أشارت مصادرنا إلى أن منطقة سيدي افني أعلنت هي الأخرى منطقة منكوبة بعدما تحولت شوارعها وأحياؤها إلى ما يشبه وادي، كما صعد السكان إلى أسطح منازلهم، طلبا للاستغاثة، في حين شهدت مناطق أيت باعمران، تافراوت، شتوكة أيت باها، تارودانت.. فيضانات أسفرت عن انهيار العديد من قناطر الوديان، وتوقف حركة السير.

وأطلق فايسبوكيون مغاربة نداء استغاثة لإنقاذ مدينة تزنيت، بعد انقطاع التيار الكهربائي وشبكة الاتصالات، عنها.

وكان الملك محمد السادس، قد أصدر تعليماته لوزير الداخلية، محمد حصاد، بالتنقل على رأس وفد لجهتي السمارة، وسوس ماسة درعة، للوقوف عن كثب على أوضاع السكان، بسبب التساقطات المطرية، التي لم تشهد المنطقة مثيلتها من قبل.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.