هكذا عاش عامل انزكان أيت ملول لحظات عصيبة بعد أن حاصرته بـ"أولا داحو"

هكذا عاش عامل انزكان أيت ملول لحظات عصيبة بعد أن حاصرته بـ »أولا داحو »

  • المحجوب   داسع
  • كتب يوم السبت 29 نوفمبر 2014 م على الساعة 19:07

علمت « فبراير.كوم » من مصادر مطلعة أن فيضانات وادي « أوركي »، بجماعة « أولاد داحو »، حاصرت عامل عمالة انزكان أيت ملول، حميد الشنوري، رفقة العديد من المسؤوليين الإقليميين، كانوا في زيارة ميدانية لمعاينة مخلفات السيول الجارفة، التي ضربت المنطقة.

وأضافت المصادر ذاتها أن عامل الإقليم ومسؤوليه ظلوا محاصرين لأزيد من عشر ساعات في مقر جماعة « أولا داحو »، حينما كانوا يعاينون عملية إجلاء الساكنة المجاورة للوادي، قبل أن يفاجئهم ارتفاع منسوب المياه ليظلوا محاصرين هناك إلى حدود الساعات الأولى من صباح اليوم.

وكانت مدينة تارودانت والمناطق المجاورة لها، قد شهدت، أمس الجمعة، فيضانات تسببت في عدة خسائر فادحة، كما حاصرت مياه الوديان المنتشرة بالمنطقة المواطنين، في حين باشرت عدة لجن لليقظة عملها للحيلولة دون وقوع خسائر في الأرواح.

أكتب تعليقك

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن أراءهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من الموقع.

لكي يحس بمعاناة من هو مسؤول عن خدمتهم

لكي يعروف و يحس بمعناة من هو مسؤول عن خدمتهم

مواضيع ذات صلة