وزارة الاتصال ترفض منح الراضي بطاقة الصحافة بدون تبرير

وزارة الاتصال ترفض منح الراضي بطاقة الصحافة بدون تبرير

صرح عمر الراضي، الصحفي بمجلة « تيل كيل » الصادرة باللغة الفرنسية، والناشط في حركة عشرين فبراير، بأن وزارة الاتصال رفضت منحه بطاقة الصحافة، على الرغم من أنه عبأ جميع الأوراق المطلوبة، دون تقديم أي تبرير من الوزارة.   وقال في تصريح لموقع « فبراير.كوم »: « الأمر غريب، ويثير التساؤل، خصوصا وأن المربع الخاص بمبررات الرفض، تُرك فارغا، وعليهم تبرير الأمر ».   يشار إلى أن الزميل الراضي سبق أن اشتغل قبل التحاقه بـ »تيل كيل »، في كل من « لي إيكو » و »لو تون » و »لوجورنال إيبدوماديغ » وراديو « ليكس » وراديو « أطلنتيك ».  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.