بودريقة يخفف عن نفسه:اعتبر نفسي للتو ترأست الرجاء وأعدكم بإخراجها من الأزمة!!

بودريقة يخفف عن نفسه:اعتبر نفسي للتو ترأست الرجاء وأعدكم بإخراجها من الأزمة!!

  • ياسين   بن ساسي
  • كتب يوم الثلاثاء 02 ديسمبر 2014 م على الساعة 10:35

أكد رئيس فريق الرجاء البيضاوي، محمد بودريقة، أنه يعتبر نفسه في  أول يوم له في رئاسة الفريق الأخضر، وذلك بعد النتائج السليبة التي تكبدها الفريق منذ بداية الموسم الكروي الجديد.

وأوضح بودريقة، في تصريحه أمس الاثنين، في برنامج »رجا كافي » الذي يذاع  على أمواج « راديو مارس »، « لن أغادر رئاسة الفريق في نهاية الموسم، بل سأبقى لكي أعمل وأخرج الفريق من أزمته التي طالت هذا الموسم، الرجاء بحاجة إلى مسؤوليها لكي يدعمونها في هذه المحنة ».

وأضاف بودريقة في تصريحه » أن جميع مكونات فريق الرجاء ستقف بجانب اللاعبين والمدرب البرتغالي جوزيه روماو، من أجل دعمهم وتجاوز أزمة النتائج التي عصفت بالفريق هذا الموسم، لأن الفريق لا يستحق هذه المكانة التي هو عليها الآن ».

وأردف بودريقة، « أريد أن أشكر جميع مكونات جمهور فريق الرجاء البيضاوي التي حجت لجنبات ملعب محمد الخامس في مباراة الديربي، بأعداد عفيرة، لتشجيع فريقها والوقوف بجانبه، الرجاء كبيرة بجمهورها، الذي نطلب منه أن يزيد من تشجيعه للفريق لكي نخرج من هذه الأزمة ».

ودافع بودريقة، على اللاعبين الرجاويين الذين ينتقدون من طرف بعض الجماهير في الآونة الأخيرة، معتبرا إياهم جزءا من الفريق، ويجب أن تمنح لهم الفرصة الكبيرة من أجل صقل مواهبهم، وتقديم الأفضل للرجاء في باقي الاستحقاقات الكروية المقبلة.

وبخصوص مباراة الديربي، قال بودريقة، كان عرسا كرويا كبيرا بامتياز، دافعنا عن حظوظنا من أجل الفوز لكننا لم نتمكن من ذلك، سنعوض في مباراة الإياب إنشاء الله، مضيفا أن هذا أول ديربي أخسره كرئيس بعد خمسة ديربيات، « نترك للفريق الخصم أن يفرح بعد ثلاثة سنوات من الانتظار ».

وعن مشروع رجاء ستور الذي قام الفريق بتدشينه في الشهر الماضي » أكد بودريقة أنه مشروع ناجح بالنسبة للفريق، تمكنا من ضخ مبلغ 50 مليون سنتيم  في خزينة الفريق في الشهر الأول، بمحلين تجاريين فقط، نتمنى في أن يتضاعف المبلغ لكي يصبح لنا مدخول قار سيساعدنا في إنجاز مشاريع أخرى ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة