بالفيديو..مغامر أمريكي يدخل لجسم أفعى"أناكوندا" !! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

بالفيديو..مغامر أمريكي يدخل لجسم أفعى »أناكوندا » !!

  • المحجوب   داسع
  • كتب يوم الثلاثاء 02 ديسمبر 2014 م على الساعة 12:36

من المنتظر أن تبث قناة « ديسكفري » الأمريكية، يوم الأحد القادم 7 دجنبر، برنامجا خاصا عن المغامر والباحث في علم الطبيعة، والمخرج السينمائي الأمريكي، « بول روسيلي »، الذي سيظهر في الحلقة وهو يرتدي بذلة واقية من الثعابين ويضع نفسه أمام أفعى  » اناكوندا » يصل طولها إلى 10 أمتار، في نهر الأمازون، حيث ستقوم بابتلاعه.
وكشفت صحيفة « الدايلي ميل » البريطانية أن  » نشطاء البيئة يرفضون البرنامج الذي يمكن أن ينتهي بقتل الحية، ويعتبرونه اعتداء على الحيوانات، وبدأوا في الحصول على توقيعات جمهور الإنترنت لمنع البرنامج، في حين قال روسيلي:  » أنا لا يمكن أن أؤذي كائناً حياً، انتظروا لتشاهدوا البرنامج، وستعرفون ما سيحدث ».

وذكر المصدر ذاته أن بول روسولي، وافق على تصويره على الهواء مباشرة أثناء تعرضه لمحاولة التهام من قبل أفعى “أناكوندا” عملاقة، حيث ستبث القناة المغامرة الخطرة وستحاول نقل الحدث المثير للجدل من داخل معدة الأفعى عبر كاميرا خاصة ستكون بصحبة « بول ».

وسيقوم المغامر « بول »، بحسب القناة، « ديسكفري » التي بثت إعلاناً عن الحلقة، ينتهي باستطلاع رأي المشاهدين إن كانوا يوافقون على أو يرفضون خوض روسيلي للتجربة، بارتداء بذلة مضادة للأفعى، دون أن تكشف عن نوعيتها، خصوصا أن أفعى « أناكوندا » من الأفاعي التي تعتمد على خنق ضحاياها وتكسير عظامهم بالضغط عليها بشكل هائل قبل أن تقوم بابتلاعهم ».

ووفقا لصحيفة « الدايلي ميل » فقد بدا « بول » واثقا من نفسه، حيث صرح بأنه لم يكن خائفا من خوض التجربة بقدر ما كان خائفا على سلامة الأفعى العملاقة، قائلا : » لم أكن أرغب في الضغط كثيرا على الأفعى، وأردت أن تكون عملية الابتلاع سهلة »، مضيفا : » لقد اشتغلت رفقة خبراء على نوعية البذلة التي سأرتديها وتبين لي بأنني سأكون في مأمن داخل بطن الأفعى ».

وفي تصريح لصحيفة  » دو نيو يورك بوست » قال بول : » لقد أردت أن أقوم بشيئ سيدهش الناس »، مؤكدا أن هدفه هو نقل صورة ما يحدث داخل أدغال الأمازون للناس ».

cone

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة