الحدوشي: قضيت 9 أيام معصب العينين في مرحاض لدى الشرطة ومدير سجن وجدة مزق المصحف وسجن سلا غوانتنامو

الحدوشي: قضيت 9 أيام معصب العينين في مرحاض لدى الشرطة ومدير سجن وجدة مزق المصحف وسجن سلا غوانتنامو

أطلق عمر الحدوشي أحد شيوخ السلفية الجهادية النار في كل الاتجاهات في ندوة « الواقع الحقوقي بالمغرب إلى أين؟: الاختفاء القسري والاعتقال التعسفي والتعذيب »، التي نظمها منتدى الكرامة لحقوق الإنسان يوم الجمعة الماضي بفاس. وقال إن هذا الوضع كارثي، وأنه مشرق في الشعارات، ومظلم في الزنازن والكوميساريات وأماكن الشيطان، كما جاء على لسانه في الخبر الذي أوردته يومية « الصباح » في عدد الإثنين الموالفق للرابع من شهر يونيو الجاري. وكال الحدوشي الاتهامات للأجهزة الأمنية والقضائية وإدارة السجون والتي وصفها بالشجرة التي تخفي الغابة، قائلا « تركوا في أعماق وأنياق قلوبنا آثارا لن يمحوها التاريخ ». كما أكد قرب إصدار كتاب من 7 أجزاء بعنوان « ذاكرة سجين مكافح »، يلخص فيه معاناته وزملاءه معتقلي هذه الحركة في السجون، مشيرا إلى أن فترة إيداعه السجن بطنجة كانت نعمة عليه ومكنته من كتابة 50 كتابا وديوان شعر من 3 آلاف بيت، قائلا إن الشر قد يكون خيرا من دون قصد »، مضيفا أنه ذاق كل أنواع العذاب والتعذيب، »قضيت 9 أيام معصب العينين في مرحاض لدى شرطة المعاريف بالبيضاء تحت وابل من الضرب العشوائي »، متحدثا عن فقدان بصر عينه اليسرى، وإصابته في كليتيه، حيتن تم إيداعه الحي « ح » بسجن طنجة بـ »تعليمات من المخابرات » ، « لرفضه « التعاون مع إدارة السجن، واصفا سجن سلا بـ »غوانتنامو »، متحدثا عن انتشار فضيع للواط والاغتصاب والمخدرات بأنواعها، واتهم مدير السجن المحلي بوجدة بتمزيق المصحف …

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.