شقيق زعيم البوليزاريو يضمد جراح ضحايا الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بإقليم تنغير | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

شقيق زعيم البوليزاريو يضمد جراح ضحايا الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بإقليم تنغير

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 12 يونيو 2012 م على الساعة 8:19

‎شارك الجراح الدكتور إدريس الركيبي ضمن القافلة الطبية التي نظمتها الجمعية الطبية لضحايا التعذيب يوم السبت 9 يونيو  بدوار أيت سنان جماعة تدغى العليا اقليم تنغير، والتي استفاد منها أزيد من 1162 شخصا من بينهم  ضحايا الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان سنوات الرصاص  وخاصة  ضحايا  أحداث سنة 1973. ‎وكان الجراح إدريس الركيبي وهو شقيق زعيم الإنفصاليين بجبهة البوليزاريو محمد المراكشي، قد لبى دعوة الدكتور عبد الكريم المانوزي رئيس الجمعية الطبية لضحايا التعذيب للمساهمة ضمن طاقم  طبي يبلغ 25 طبيبا من مختلف التخصصات للمشاركة في قافلة ذات بعد انساني، ونظمت بتنسيق مع المنتدى المغربي للحقيقة والإنصاف والإئتلاف الطبي المغربي الفرنسي الذي يرأسة الدكتور عبد الإله الحايري. ‎وعلى غرار زملائه الأطباء وضع إدريس الركيبي مهاراته وخبرته رهن إشارة الجمعية الطبية، وقدم فحوصات لساكنة منطقة تنغير،  ومن بينهم ضحايا  سنوات الرصاص بها‫.‬ ‎ كما شارك في وقفة داخل معتقل قلعة مكونة بمدينة الورود، حيث زج بازيد من 400 ضحية من بينهم منتمون للأقاليم الصحراوية، بل ومنهم أقرباء الجراح إدريس الركيبي الذي يشتغل في مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء. ‎هو شخص لا تفارقه الإبتسامة، تعلو دائما محياه. قال إنه لا يبالي بالسياسة، ولا يهتم بها‫،‬ خاصة أنه نشأ بين أحضان أسرته في مدينة قصبة تادلة بعيدا عن المشروع الإنفصالي الذي يقوده شقيقه في مخيمات تندوف.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة