انفراد:مشروع السلفات الصغرى في البرلمان يتحول إلى إدانة الغزيوي في البرلمان

انفراد:مشروع السلفات الصغرى في البرلمان يتحول إلى إدانة الغزيوي في البرلمان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 10 يوليو 2012 م على الساعة 18:25

تحولت دراسة مشروع قانون رقم 41.12 الذي يقضي بتغيير وتتميم القانون رقم 18.97 المتعلق بالسلفات الصغيرة، كما أكدت لـ »فبراير.كوم » مصادر مطلعة، الى التهجم وادانة رئيس تحرير يومية « الأحداث المغربية » الغزوي في البرلمان عقب تصريح النائب عن العدالة والتنمية الذي استغرب كيف تأتي الحكومة بمثل هذا المشروع وبها حزبين لهما مرجعية اسلامية. عبد الكريم النماوي قصد حزبه وحزب نزار بركة عن حزب الاستقلال، الشيء الذي اثار حفيظة انس بيرو الوزير السابق عن التجمع الوطني للأحرار ليؤكد ان جميع الاحزاب اسلامية والجامع المانع للدولة المغربية، على حد تعبيره هو شعار: الله، الوطن والملك. وقد حاول برلماني حزب العدالة والتنمية أن يستوعب الغضب الذي اجتاح لجنة المالية صباح الثلاثاء 10 يوليوز 2012، إذ أكد أنه لم يكفر احدا، لكن العبارات التي أضافها، صبت مزيدا من الزيت على النار، إذ قال حسب مصادر « فبراير.كوم »: انا مكفرت حتا واحد، ولكن في المغرب كاين ناس يحبذون تزني اختهم وأمهم…!! »   إنها الجملة التي لم تخل من الغمز واللمز إلى التأويل الذي سبق لرئيس تحرير يومية « الأحداث المغربية » أن أكد أنه تأويل خاطئ لجملته التي وردت ردا على سؤال صحافية قناة الميادين. وعلى هذا الخلاف رفعت جلسة صاخبة في لجنة المالية، احتج خلالها نواب الاصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي على النزول بالنقاش حول الحريات الفردية إلى درجة من الشعبوية التي يحاول من خلالها بعض من نواب العدالة والتنمية التغطية على ما وصفوها بالفشل في التدبير الحكومة، هذا في الوقت الذي رفض فيه حزب العدالة والتنمية التصويت على مشروع القانون تحت ذريعة أنه مشروع ربوي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة