ترحيل أباطرة مخدرات من سجن عكاشة بعد اتهامهم بتقديم رشاوى إلى مسؤول

ترحيل أباطرة مخدرات من سجن عكاشة بعد اتهامهم بتقديم رشاوى إلى مسؤول

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 15 يوليو 2012 م على الساعة 21:50

  رحلت المندوبية العامة لإدارة السجون صباح يوم السبت الماصي، أباطرة المخدرات المحكومين في ملفات الاتجار الدولي للمخدرات الذين كانوا معتقلين بسجن عكاشة إلى سجن سلا 2، وأوضح مصدر مطلع أن عملية الترحيل تمت بشكل مباغث، إذ لم يتم إخبارهم الليلة السابقة كما يحدث في الأحوال العادية.   وأضافت « المساء » في عدد الإثنين 16 يوليوز الجاري، أن عملية الترحيل شملت متابعين بالاتجار الدولي في المخدرات متهمين بالحصول على امتيازات داخل السجن، من قبيل محمد خزار الملقب بالشريف بين الويدان، وأحمد بنوقوب الملقب بالديب، ومحمد مروة والعربيطي.   وبخصوص الأسباب التي تقف خلف قرار المندوبية أكد مصدر مطلع لنفس اليومية أنها مرتبطة بتحقيقات جرت معهم في وقت سابق حول استفادتهم من امتبازات مقابل تقدين رشاوى إلى مسؤول بالمندوبية العامة لإدارة السجون.   وأوضح المصدر ذاته أن الفرقة الوطنية اسمتمعت إلى أباطرة المخدرات المذكورين بسجن عكاشة بخصوص اتهامات حول تقديمهم رشاوى إلى مسؤول بإدارة السجون من أجل تحسين ظروف اعتقالهم وحصولهم على امتيازات.   وأكد نفس المصدر أن الاستماع إلى المعنيين تم بناء على تعليمات من الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف، بناء على اتهامات للمسؤول المذكور بتلقي هدايا ذات قيمة كبيرة ومبالغ مالية مهمة من أجل منح المعتقلين المذكورين امتيازات داخل السجن، وأشار نفس المصدر في نفس اليومية أن المعتقلين المذكورين نفوا للمحققين صحة المعطيات … وأنهم يعيشون حياة عادية داخل السجن، ولا يتمتعون بأي امتيازات كبيرة يمكن أن يقدموا من أجلها هدايا قيمة تصل إلى سيارة كما تحدثت الاتهامات.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة