"ضمير" تدخل على خط تحريض متدخل في منتدى مراكش للأمازيغ على قتل العرب وطردهم من المغرب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

« ضمير » تدخل على خط تحريض متدخل في منتدى مراكش للأمازيغ على قتل العرب وطردهم من المغرب

  • عبد اللطيف   فدواش
  • كتب يوم الأحد 07 ديسمبر 2014 م على الساعة 14:40

في أول رد فعل على تحريض أحد المتدخلين في ندوة موضوعاتية بقرية المنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمراكش، المواطنين الأمازيغ على حمل السلاح وقتال بقية المواطنين، لطردهم من وطنهم، استهجنت حركة ضمير « دعوات الكراهية أيا كان مصدرها »، وقالت إنها دعوة « خرقاء »، و »تعد غريبة عن المجتمع المدني المغربي وعن المناخ السائد على المستوى الوطني، القائم على ترسيخ قيم الحوار والتبادل الحر للأفكار والمواقف ».

ونبهت حركة ضمير، التي يرأسها صلاح الوديع، إلى خطورة مثل هذه الدعوات على النسيج المجتمعي والهوية المغربية التي « تنصهر فيها كل الأعراق، وتتفاعل مختلف المكونات الإثنية والثقافية، حيث يعتبر أمرا عبثيا أن يسعى أي كان إلى التمييز بين المغاربة بأي عنصر من العناصر المشكلة للنسيج الحضاري المغربي، وأن يستغل التنوع المغربي من أجل الدعوة إلى العنف والكراهية ».

ودعت حركة ضمير كل الجمعيات المدنية المهتمة بالقضية الأمازيغية إلى « تحصين مكتسباتها الديمقراطية، عبر حماية صفوفها من مخاطر التعصب العرقي المقيت، المهدّد لتماسك اللحمة الوطنية، وصمودها، في وجه الفتن الطائفية والعرقية، التي عصفت باستقرار العديد من الأوطان، ومست بوحدة الكثير من الشعوب، وعرقلت تطورها، ولا زالت تهدد الكيانات الوطنية الهشة »، كما دعت جميع القوى الديمقراطية الحية أن « تعمل على ترشيد الخطابات الاحتجاجية، حتى تحافظ على ديناميتها في إطار المرجعية الفكرية الديمقراطية، وعلى إنضاج الوعي الوطني بطبيعية الهوية المغربية متعددة المكونات والروافد ».

وكان أحد المتدخلين في ندوة موضوعاتية حول التعدد اللغوي والثقافي، والتي نظمتها جمعية « أزطا »: الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة، بقرية المنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمراكش، وجه دعوة يحرض فيها المواطنين الأمازيغ على حمل السلاح وقتال بقية المواطنين لطردهم من وطنهم.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة