كيف تدخلت الاستخبارات العامة لإقبار صفقة رادارات غلاب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

كيف تدخلت الاستخبارات العامة لإقبار صفقة رادارات غلاب

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 17 أغسطس 2012 م على الساعة 1:01

  قالت مصادر مطلعة من داخل وزارة النقل والتجهيز إن صفقة تفويت استغلال الرادارات الثابتة لمراقبة السرعة للخواص، والتي يحضر عزيز الرباح لإطلاقها قريبا، كانت في الأصل قد أطلقت خلال شهر شتنبر من العام الماضي على عهد الوزير السابق كريم غلاب، وقد فتحت أظرفتها في عز الحملة الانتخابية، غير أنه تم طمس آثارها ولم تستكمل باقي إجراءاتها بعد تدخل الاستخبارات العامة على الخط.   وعزت مصادر « الاتحاد الاشتراكي » التي أوردت هذا الخبر في عدد الجمعة 17 غشت الجاري، هذا التدخل إلى تقرير استخباراتي حذر من خطورة تفويت شأن أمني لشركة خاصة سيصبح بإمكانها الولوج إلى قاعدة البيانات الخاصة بنظام ترقيم السيارات، بما فيها سيارات الأمن وسيارات الجيش وكبار الشخصيات، كما أن الشركة المحتمل فوزها بالصفقة، مثلها مثل شركة « الصابو »، لن تفرق بين سيارة مسؤول أمني أو سيارة شخصية مهما علا شأنها … على خلاف ما يتم اعتماده حاليا داخل المركز الوطني لمعالجة مخالفات الرادارات، حيث يتوفر  التقنيون على لوائج استثنائية تضم جميع السيارات والعربات غبر القابلة للمساءلة.   وأضافت نفس اليومية أنه بسبب هذا التقرير تم إقبار الصفقة الأولى، رغم خروجها إلى حيز الوجود، قبل أن تتساءل مصادر اليومية عما إذا كانت محاولة الرباح ستنجح هذه المرة في تمرير صفقة مماثلة، ويتعلق الأمر بتفويت عمليات تركيب واستغلال الرادارات الثابتة الخاصة بمراقبة السرعة، لشركة خاصة ستتولى قريبا استغلال 960 رادارا متطورا لمراقبة السرعة على طول شبكة الطرق الوطنية …

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة