الجنرال يحتمي بالسفارة المغربية في لندن حينما لف حبل الشهادة حول اغتيال بنبركة عنقه

الجنرال يحتمي بالسفارة المغربية في لندن حينما لف حبل الشهادة حول اغتيال بنبركة عنقه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 16 أغسطس 2012 م على الساعة 13:38

تداولت بعض الصحف الفرنسية هذا الأسبوع خبرا مفاده أن الجنرال حسني بن سليمان قام باللجوء إلى سفارة المغرب بلندن أثناء فترة الألعاب الأولمبية التي أسدل عليها الستار يوم 12 غشت الماضي والتي حضر بن سليمان لبعض أطوارها بصفته رئيس للجنة الأولمبية المغربية. وأضافت الأسبوعية الباريسية « ليبراسيون » أنه فور علم القاضي الفرنسي المكلف بملف اختطاف بن بركة، باتريك راماييل بوجود بن سليمان خارج التراب المغربي جند كل جهوده وقام باتصالات على أعلى مستوى من أجل الاستماع  للجنرال حسني بن سليمان. وبعد هذا المستجد، وصل الأمر إلى الشرطة الإنجليزية التي نسقت مع منتدب لمنظمة العفو الدولية الموجودة بدورها في لندن من أجل إيفادها بالمعلومات الكافية حول ماضي بن سليمان والمهام التي شغلها ابان اختطاف المهدي بنبركة، وهذا ما حدث، إذ قدمت « أمنستي » تقريرا يجرد كل صغيرة وكبيرة حول ماضي هذا الرجل وعلاقته بملف بن بركة، حسب مقال »ليبيراسيون » الفرنسية. بعدها قام بن سليمان باللجوء إلى السفارة المغربية هناك، ليعود على عجل إلى المغرب قبل متم الأولمبياد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة