image-PJN53CKBUIDI1DU0

رئيس البرلمان الدنماركي:إصلاحات المغرب مصدر إلهام للعالم العربي

وصف رئيس البرلمان الدانماركي، السيد موغنس ليكيتوفت، الإصلاحات التي انخرط فيها المغرب في السنوات الأخيرة بالهامة، معتبرا إياها مصدر إلهام بالنسبة لباقي بلدان العالم العربي، حسب ما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء.

وقال ليكيتوفت، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء بكوبنهاغن، إن الإصلاحات التي تم القيام بها في المغرب خلال السنوات الأخيرة هامة وملموسة، مشيرا إلى أنه في سياق التحولات الأخيرة التي يشهدها العالم العربي، شكلت المملكة استثناء من خلال مسلسلها نحو التغيير الهادئ.

وأضاف ليكيتوفت، السياسي المخضرم والعضو المؤثر في الحزب الديمقراطي الاجتماعي، الذي يقود التحالف الحكومي منذ سنة 2011، « نعتبر أن ما يقع في المغرب وتونس يمكن أن يشكل مثالا جيدا لباقي بلدان العالم العربي ».

وبالنسبة لرئيس البرلمان الدنماركي، الذي كان قد قاد الدبلوماسية الدنماركية ويستعد لتقلد رئاسة الجمعية العامة للأمم المتحدة السنة المقبلة، أن هذين البلدين المغاربيين، يشكلان في الواقع « مثالا جيدا للانتقال السلمي » بعد « ربيع عربي » لم يؤد إلى تحقيق الآمال المتوقعة منه خاصة في سوريا وليبيا.

وفي هذا الصدد، أشار رئيس فولكتينغ (مجلس الشعب الدنماركي)، الذي حضر لقاءات تحسيسية حول مدونة الأسرة وولوج النساء إلى العدالة، التي نشطها لفائدة الجالية المغربية المقيمة بهذا البلد الاسكندنافي، قضاة قدموا من المملكة المغربية، إلى أهمية مدونة الأسرة والإصلاح الدستوري في المغرب.

وقال في هذا الصدد، إن « إصلاح مدونة الأسرة جزء من التقدم الكبير الذي تحقق خلال السنوات الأخيرة »، مشيرا إلى أنه من الأهمية بالنسبة لمغاربة الدنمارك أن يكونوا مطلعين جيدا سواء على ما يجري في بلدهم الأصلي أو على الأوضاع والامكانيات، وكذا السياق التاريخي للتغيرات التي يعرفها المجتمع الدنماركي.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.