2014_9_30_11_59_36_816

الرئيس الأفغاني.. تصدمني انتهاكات المخابرات الأمريكية لحقوق الانسان

قال الرئيس الأفغاني اشرف عبد الغني اليوم الأربعاء إن التقارير عن ممارسة المخابرات المركزية الأمريكية للتعذيب في مركز احتجاز في بلده « تنتهك كل الأعراف المقبولة لحقوق الانسان في العالم. » حسب ما جاء في رويترز.

ووصف عبد الغني التقرير بأنه « صادم » وطلب معرفة عدد الأفغان الذين كانوا ضمن من تعرضوا لاستجوابات مؤلمة ومهينة في موقع سري للمخابرات الأمريكية في بلاده.

وجاءت تصريحاته في كلمة تلفزيونية عقب تقرير لمجلس الشيوخ الأمريكي يفصل مدى التعذيب الذي مارسته المخابرات الأمريكية في أعقاب هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001 على الولايات المتحدة.

وبعد قليل من الهجمات قادت الولايات المتحدة تدخلا للاطاحة بنظام طالبان في افغانستان بسبب توفيره ملاذا لتنظيم القاعدة. وكان كثير ممن استجوبوا في افغانستان من المشتبه بأنهم من مقاتلي القاعدة

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.