الدرك يضبط هؤلاء متلبسين في مدينة الدار البيضاء بعد تصفيد الضحية البريء !!

البحث عن جثة مروج مخدرات رمى نفسه في الواد هربا من الدرك

انتهت مساء اليوم محاولات غواصي الوقاية المدنية بواد « جناوة » الواقع داخل النفوذ الترابي لسيدي قاسم، لانتشال جثة مهرب مخدرات ارتمى بالواد عندما طارده رجال الدرك رفقة اثنين من معاونيه تم القبض عليهما، في حين اختار هو الارتماء في الواد.
واتهمت أسرة الضحية، رجال الدرك الملكي بالتسبب في وفاة ابنها في حين نفى هؤلاء التهمة، مؤكدين أن الأمر يتعلق بحالة تلبسب بالمتاجرة بالمخدرات وهو ما اعترف به معاونوه، والمحجوزات تؤكد ذلك بحسب روايتهم.
وأكدت أم الضحية لـ »فبراير.كوم » أن ابنها الذي يجيد السباحة، انقطع الاتصال به منذ يوم الأحد الماضي، مضيفة بحسرة بأنها لا تريد شيئا الآن سوى معرفة مصير ابنها الذي يبلغ 33 سنة وينحدر من قرية سيدي رضوان الواقعة بإقليم وزان.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.