ملايين الشيعة يحيون ذكرى أربعين الامام الحسين رغم خطر داعش

ملايين الشيعة يحيون ذكرى أربعين الامام الحسين رغم خطر داعش

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم السبت 13 ديسمبر 2014 م على الساعة 9:34

يحيي ملايين الشيعة اليوم السبت في مدينة كربلاء جنوب العراق ذكرى اربعين الامام الحسين, احدى أبرز مناسباتهم الدينية التي تتسم هذا العام برمزية اضافية بعد سيطرة تنظيم « الدولة الاسلامية » على مساحات واسعة من البلاد، حسب ما جاء في وكالة الأنباء الفرنسية.
وطوال الايام الماضية, تدفقت حشود غير مسبوقة الى المدينة الواقعة على مسافة 110 كلم جنوب بغداد. وسار العديد من هؤلاء نحو 12 يوما. كما تدفق اكثر من مليون زائر ايراني للمشاركة في الزيارة التي تتوج اربعين يوما من الحداد بعد ذكرى عاشوراء التي تجسد مقتل الامام الحسين وعدد من افراد عائلته على يد جيش الخليفة الاموي يزيد بن معاوية في العام 680.

وبحسب مسؤولين عراقيين, تخطى عدد الزوار 17 مليونا بينهم اكثر من اربعة ملايين من جنسيات عربية واجنبية. وافترش هؤلاء ساحات وطرق كربلاء حيث مرقد الامام الحسين واخيه الامام العباس واقاموا في خيم او لدى سكان فتحوا منازلهم لاستضافتهم.

وسارت الجموع المشاركة في احياء الشعائر الحسينية في شوارع المدينة وفي محيط العتبات المقدسة, متشحة بالسواد ورافعة الرايات الحسينية. وهتف المشاركون « لبيك يا حسين » وهم يلطمون رؤوسهم وصدورهم.

وعكس البعض الرمزية العالية للمشاركة هذا العام مع تزايد تهديدات المتطرفين منذ الهجوم الكاسح لتنظيم « الدولة الاسلامية » في يونيو, وسيطرته على مناطق في شمال العراق وغربه.

وتوعد التنظيم الذي يعتبر الشيعة « رافضة », بمواصلة « الزحف » نحو بغداد وكربلاء.

وفي دلالة على الاخطار المتزايدة, قتل شخص واصيب اربعة بجروح بعيد منتصف ليل الخميس الجمعة, في سقوط تسع قذائف هاون على مناطق في غرب كربلاء, بحسب مصادر امنية وطبية عراقية.

وقال كاظم حسين (25 عاما) القادم من محافظة الناصرية (جنوب) لوكالة فرانس برس تعليقا على سقوط القذائف « حتى اذا امطرت الدنيا دواعش (في اشارة الى عناصر تنظيم الدولة الاسلامية الذي يعرف اختصارا باسم داعش), لن نتوقف عن زيارة الامام الحسين لانه طريق التضحية والشهادة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة