الداخلية تحقق في خروقات مشاريع "المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

الداخلية تحقق في فضيحة ملعب الرباط وأوزين يقيل طاقمه

فتحت وزارة الداخلية، تحقيقا معمقا في فضيحة ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، الذي غرق نهاية الأسبوع في المياه بعدما كان يحتضن مباراة ضمن مباريات كأس العالم للأندية.

ودخلت وزارة الداخلية، ومعها وزارة المالية والاقتصاد، وكذا وزارة الشباب والرياضة، على خط « الشوهة » التي تعرض لها المغرب والمغاربة جراء المياه التي غمرت الملعب، حتى أصبح عبارة عن « ضاية » يستحيل اللعب فيها، الأمر الذي اضطر إلى استعمال « الكراطات » لتجفيففه أمام أنظار عدسات مصورين من مختلف بقاع العالم !!

الوزير أوزين، الذي رفض أن تلصق فيه هذه الفضيحة، على اعتبار أنه ليس المسؤول عنه، أقدم على إقالة كاتبه العام، وذلك لكونه بحسب الوزير دائما المسؤول عن الصفقات مع الشركة، وأنه طمأن الوزارة على أن الملعب جاهز لاحتضان المباراة.

وكشف الوزير المنتمي لحزب الحركة الشعبية، في اتصال هاتفي بموقع « فبراير.كوم » أن الفريق بأكمله الذي كان مسؤولا عن تتبع أوراش اصلاح وتهيئة الملعب قد جرى ايقافه في انتظار خروج نتائج التحقيق.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.

  • الأجدر أن يقدم الوزير استقالته أولا، لأنه هو المسؤول عن هذه الشوهة.
    لكن لا ننعم بالديموقراطية بعد في وطننا الحبيب.