الموظفون البريطانيون يطالبون بمنع التنانير القصيرة والقمصان الكاشفة في العمل لأنها تشتت أفكارهم

الموظفون البريطانيون يطالبون بمنع التنانير القصيرة والقمصان الكاشفة في العمل لأنها تشتت أفكارهم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 16 يناير 2013 م على الساعة 11:52

استنتجت دراسة جديدة أجريت في بريطانيا أن الموظفين الرجال يشكون من تأثرهم بالتنانير القصيرة والقمصان الكاشفة التي ترتديها زميلاتهم في العمل والتي تظهر مفاتنهن، نظرا لأنها تشتت أفكارهم. وأظهرت الدراسة أن 32 في المائة من الرجال وصفوا ارتداء الموظفات للسراويل القصيرة في العمل بالأمر الغير المقبول، فيما طالب 30 في المائة منهم بمنع الموظفات من ارتداء الملابس التي تحاكي جلد الفهد. ودعا 27 في المائة من الرجال إلى حظر النساء من ارتداء القمصان الكاشفة في العمل، تلتها التنانير القصيرة بـ 24  المائة والقمصان المكشوفة الصدر بـ 22 في المائة. والملفت  أن 67 في المائة من الموظفات البريطانيات وقفن إلى جانب منع زميلاتهن من ارتداء السراويل القصيرة، بينما اعتبرت 52 في المائة منهن ارتداء التنانير القصيرة أمرا مخالفا للضوابط الاخلاقية في العمل..

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة