بسمة: أحببت شكري في الجامعة وغادرت واياه تونس الى باريس وعدنا وفي يدنا نيروز+فيديو

[youtube_old_embed]gxiDhIloJUM[/youtube_old_embed]

« وراء كل عظيم امرأة »،هذا المثل ينطبق تماما على الامين العام لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد في تونس شكري بلعيد والذي اغتيل مؤخرا، فزوجته بسمة الخلفاوي، المحامية والناشطة الحقوقية المعروفة، »مكملة »للرجل في حياته ومكمّلة له بعد استشهاده..كيف ذلك؟ فبعد ان أبدت رغبتها في ان يوحد دم الشهيد شكري كافة القوى الديموقراطية في تونس، بدت بسمة في حوار اجري معها عشية اليوم على قناة نسمة مصرة على المضي قدما في تبليغ رسالات بلعيد قائلة:سأواصل مسيرة شكري ».. هذا وقد عرجت الخلفاوي في نفس الحوار على المحطات النضالية في تاريخ الشهيد، بعد ان تحدثت عن البدايات الاولى لعلاقاتهما وكيف كانت اولى لقاءاتهما في الجامعة التي جعلت علاقة الصداقة بينهما تتطور الى حب متبادل، مؤكدة ان بلعيد كان اسمه معروفا في الجامعة قبل التحاقها وانه كان محل اجماع بين مختلف الفصائل الطلابية آنذاك.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.