الموندياليتو الذي أسقطت "كراطته" اوزين ينتهي بهدفين لصالح الريال مدريد

الموندياليتو الذي أسقطت « كراطته » اوزين ينتهي بهدفين لصالح الريال مدريد

  • عبد الاله شبل
  • كتب يوم السبت 20 ديسمبر 2014 م على الساعة 21:26
معلومات عن الصورة : فضيحة ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط

انتهت قبل قليل مباراة نهائي كاس العالم للاندية بمدينة مراكش، بتفوق فريق ريال مدريد بهدفين مقابل لا شيء على نظيره الارجنتيني سان لورينزو.
وقد سجل للفريق الملكي في الشوط الأول اللاعب الاسباني سيرجيو راموس، مدافع الفريق، قبل أن يضيف الويلزي كاريت بيل، في الشوط الثاني، فيما باءت محاولات كل من النجم رونالدو والفرنسي كريم بنزيما بالتسجيل في مرمى الفريق الارجنتيني بالفشل.
ويعد هذا التتويج هو الأول من نوعه لفريق ريال مدريد، حيث لم يسبق له الفوز بكاس العالم للأندية منذ انطلاقتها، ليضيف بذلك الكأس الغالية إلى متحفه المليء بالكؤوس القارية.
وجدير بالذكر أن ولي العهد الأمير مولاي الحسن قد ترأس رفقة جوزيف بلاتير رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم افتتاح نهائي الموندياليتو.
وغاب وزير الشباب والرياضة محمد أوزين عن النهائي وذلك بعدما أصدر الملك محمد السادس ظهر أمس الجمعة قرارا بتجميد أنشطة الوزير الحركي، وكذا عدم حضوره النهائي، بسبب الفضيحة التي شهدها ملعب الرباط، باستعمال  »الكراطات والسطولة » لتجفيفه من المياه التي غمرته عن آخره بعد التساقطات المطرية بالرغم من كونه قد صرفت عليه الملايير لإصلاحه قبل بداية الموندياليتو.
وكان فريق المغرب التطواني الفائز بلقب البطولة الوطنية لنسختها الماضية، قد خرج من الدور الأول لكأس العالم بعد خسارته في مباراته.
ومعلوم ان فريق الرجاء البيضاوي كان قد أمتع المغاربة وأدخل الفرحة على قلوبهم بعد مشاركته الرائعة في النسخة السابقة للموندياليتو، حيث وصل نهائي الكأس وانهزم بهدفين امام بايرن ميونيخ، بحضور الملك محمد السادس.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة