ارتدت ملابس الرجل منذ 60 سنة كي لا تفتن أحدا+فيديو

[youtube_old_embed]xvjXqDXYdGI[/youtube_old_embed]

أخفت ملامحها وراء « الجلابية »، كي لا يطمع فيها أحد، على حد تعبيرها. توقفت عن ختان البنات، وانتقلت إلى الحقول وكان عليها أن تغصب أنوثتها كي لا يتحرش بها أحد، ولا تكون محط أطماع حقل ذكوري بامتياز، هذا ما ترويه هذه الصعيدية إلى موقع اليوم السابع، وتستحق حكايتها أن تروى.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.