الخلفي: لا نعترف بالآخر والقمع والسلطوية وراء سينما فلكلورية سطحية تهتم بالغرائبي على حساب العمق+فيديو

[youtube_old_embed][/youtube_old_embed]

 لا نعترف بالآخر يقول السيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة نصف ملتحية في لقاء بالمعرض الدولي للكتاب. ويضيف لازلنا نعيش حالة من السجال حول الحرية والعدل والمساواة، وهي إشكالات ذات أبعاد فلسفية، لكن لها أبعاد ثقافية تناقش في علاقتها أحيانا بالمجال السياسي، لكنها تظل حبيسة عطاءات محدودة .. » وأضاف وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة أن هذه الإشكالات التي التي نجد لها أثرا في السينما، يغلب عليها التعاطي الفلكلوري السطحي، وليس التعاطي الذي يعكس العمق.. » بحيث تحدث الوزرير عن إنتاج الفرجة الغارقة في النظرة الاستشراقية الغرائبية، التي تهتم بكل ما هو غرائبي بدعوى تقديم المجتمع كما هو. وقال بالحرف:  » للأسف ضعف المؤسسات والبنيات الثقافية هي نتاج توثرات شهدتها بلادنا خلال السبعينات والثمانينات، وأدت إلى ضرب استقلالية الحقل الثقافي كأحد شروط التحكم والسلطوية، لأن السلطوية السياسية تصب مباشرة إلى السلطوية الثقافية، الشيء الذي يؤدي إلى تفقير المجال الثقافي، وإلى هذا المستوى الفلكلوري السطحي الذي نتابعه في المغرب.. »

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.