ريهام للشيخ البدري: لم أفهم لماذا تحدثني الآن بدون حجاب وتشترطه أمام الناس+فيديو

ريهام للشيخ البدري: لم أفهم لماذا تحدثني الآن بدون حجاب وتشترطه أمام الناس+فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 18 أبريل 2013 م على الساعة 9:39

[youtube_old_embed]hFKvnkDIa5g[/youtube_old_embed]

هل تريدني أن ألبس هذا؟ والسؤال دائما للصحافية ريهام سعيد، وهي تشير إلى غطاء للرأس، فرد الشيخ البدري، نعم، فردت ريهام مستغربة: »لكن لماذا جلست مع « راندا » حوالي ساعتين عى الرغم من أنها لا ترتدي الحجاب؟ »، فصمت الشيخ البدري، قبل أن يجيب: » أنا لم أجلس معها لكي أتحدث إليها، ولكن لنعد للمواضيع التي … »، ولذلك ردت ريهام « لكن المبدأ واحد، فهل لأننا سنظهر أمام الناس؟ ».   المواجهة ستحتد رويدا رويدا، والبداية حينما سيقول الشيخ لريهام الصحافية « أنا أمرتك »، فردت هذه الأخيرة « الأمر لله وحده »، ثم أعادت نفس السؤال « هل تريدني أن ألبس الحجاب فقط أمام الناس؟ »، والقصد من سؤال الصحافية هو هل يرغب الشيخ البدري أن تلبس الصحافية ريهام الحجاب، فقط لأنهما سيظهران على شاشة القناة؟   الجولة الثانية من هذه المواجهة الكلامية بين الصحافية والشيخ، ستستمر على وقع الأسئلة والأسئلة المضادة، ولذلك ظلت الصحافية تبحث عن السبب في إصرار الشيخ في ارتداءها الحجاب، قبل بداية البرنامج، علما أنه ظل يجادلها كل هذا الوقت، وفي اللحظة التي حاولت أن ترضي ضيفا وهي تضع غطاء على رأسها، تغير خطاب الشيخ، وهو يحكي عن النور الذي بدأ يشع من وجهها، وهي اللحظة نفسها التي ردت الصحافية على الشيخ متسائلة: » ألا تتعامل في حياتك مع نساء غير مجحبات؟ »، قبل أن تضيف »ثم ما الذي حدث وأنت تتحدث معي حوالي عشرة دقائق بدون حجاب؟ » فرد الشيخ : »لكن ماذا ستخسرين؟ »، لكن، والاعتراض هنا لريهام، المسألة ليست مسألة خسارة، فلو اعترضت منذ دخولي البلاطو على الجلوس والحوار معي لوافقت، ولكن أنت الآن تحدثني ما يقرب عن عشرة دقائق، قبل أن تختم اعتراضها وهي تضع الحجاب على رأسها »طيب لنبدأ التمثيل ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة