الفهري مستشار الملك يعود للواجهة الديبلوماسية بعد الموقف الأمريكي

الفهري مستشار الملك يعود للواجهة الديبلوماسية بعد الموقف الأمريكي

عاد الطيب الفاسي الفهري، مستشار الملك محمد السادس في الشؤون الخارجية، إلى الواجهة، بعد غياب طويل عن الديبلوماسية الخارجية، حيث لم يشارك رفقة الملك محمد السادس في الجولات التي قام بها لدول الخليج أو دول افريقيا في زيارته الأخيرة.   الطيب الفاسي الفهري، وحسب ما تداولته بعض وسائل الاعلام، ظهر بعد بروز القرار الأمريكي من قضية الصحراء، حيث التقى يوم الثلاثاء، بقصر الإليزيه، الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، لتطويق القرار الرامي إلى توسيع بعثة المينورسو.   وقالت وسائل الاعلام، أن الفاسي الفهري الشرقي الضريس الوزير المنتدب في الداخلية وياسين المنصوري، مدير المديرية العامة للدراسات وحفظ المستندات، التقوا مسؤولين بريطانيين لاقناعهم بالتريث في التعاطي مع القرار الأمريكي.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.